سلطنة عمان تمنع جميع العاملين بالصحة من التعامل مع الإعلام بعد ارتفاع خطير بأرقام كورونا

0

عممت السلطات العمانية متمثلة في وزارة الصحة تعليمات مشددة على جميع الأطباء والعاملين بالمجال الصحي، بعدم نشر أي معلومات تخص الحالة الوبائية لكورونا في سلطنة عمان إلا بعد موافقة المسؤولين بوزارة الصحة.

وقالت الوزارة في بيان لها بحسب إذاعة “وصال” إنه يمنع نشر كل ما من شأنه إعطاء انطباع سيء عن جهود الوزارة على وسائل التواصل الاجتماعي خاصة في ما يتعلق بجهودها في مكافحة فايروس كوفيد 19 أو التأثير على أنشطة الوزارة.

كما وجه التعميم بضرورة التزام المتحدث بعد أخذه الموافقة من قبل الوزارة بتجنب الإدلاء بأي آراء شخصية تتعلق بسياسة التعامل مع الجائحة.

بالإضافة إلى تجنب الخوض في إحصائيات إن لم تكن منشورة من الوزارة.

ارتفاع مقلق في أعداد المصابين بكورونا في سلطنة عمان

وتُسجل السلطنة في الفترة الحالية تصاعدًا مُقلقًا في عدد الإصابات بكوفيد ١٩ الأمر الذي أدى إلى ارتفاع عدد المنومين في المؤسسات الصحية والمنومين في أقسام العناية المركزة وارتفاع حالات الوفاة.

الإصابات تخطت 270 ألف

هذا وأصدرت وزارة الصحة العمانية اليوم، الخميس، بيانًا بعدد الإصابات والوفيات بفيروس كورونا المستجد “كوفيد 19″ في السلطنة.

حيث سجلت السلطنة خلال الـ 24 ساعة الماضية، عدد (40)وفاة، و (1959) إصابة بفيروس كورونا.

وبذلك يرتفع العدد الكلي للحالات المسجلة في السلطنة إلى (270504) حالة، والوفيات إلى (3140) وفاة.

اقرأ أيضاً: انقذوا مستشفى صحار.. أعداد المصابين بفيروس كورونا تفوق التوقعات وتنذر بكارثة

كما بلغ إجمالي عدد المتعافين (236988) لتصل نسبة الشفاء إلى 87.6%

وذكرت الوزارة أن عدد الحالات المنومة خلال الـ 24 ساعة الماضية بلغ (163) حالة.

فيما سجلت الحالات المنومة في المؤسسات الصحية (1591) حالة، كما بلغ العدد في العناية المركزة (530) حالة.

الوضع مقلق وخطير

وأمس، الأربعاء، أشار المُحلل الإحصائي إبراهيم بن أحمد الميمني أنه عند تحليل الإحصاءات لشهر يونيو الحالي نلاحظ أن هذا الشهر كان الأعلى من ناحية الإصابات الجديدة منذ بداية الجائحة في السلطنة.

حيث سُجلت فيه ٥١٣٢١ حالة جديدة مقارنة بأعلى إجمالي عدد حالات الجديدة التي سُجلت سابقًا في شهر يوليو من العام الماضي حيث وصلت إلى ٣٩٠٨٩ حالة جديدة في المقابل سُجلت ٣٤٩٠١ حالة شفاء خلال هذا الشهر فيما انخفضت نسبة الشفاء من ٩٢ بالمائة إلى ٨٧.٥ بالمائة.

وذكر “الميمني” في تصريح لوكالة الأنباء العُمانية أنه عند تحليل مؤشر الوفيات في شهر يونيو نلاحظ أن أعداد الوفيات ما تزال مرتفعة حيث بلغ إجمالي الوفيات حتى اليوم ٧٥٥ حالة وفاة وبمعدل ٢٥ حالة وفاة يوميًا وهو أعلى معدل منذ بداية الجائحة حيث سبق تسجيل ٣٤٤ حالة وفاة في شهر أبريل من العام الحالي وبمعدل ١١.٥ حالة وفاة يوميًا.

وفيما يتعلق بالحالات المنومة في المستشفيات أفاد الميمني أن عدد المنومين في المستشفيات تضاعف بنسبة ٩٨ المائة فيما كان في نهاية شهر مايو الماضي ٨٠٨ حالات لتصل الحالات حتى نهاية الشهر الحالي إلى ١٥٩٧ حالة بزيادة ٧٨٩ حالة.

وقال إن حالات العناية المركزة تضاعفت أيضًا حيث بلغ عددهم في بداية نهاية مايو الماضي ٢٤٧ حالة لتصل في نهاية الشهر الحالي ٥١٩ حالة وبزيادة بعدد ٢٧٢ حالة وبنسبة ١١٠ بالمائة.

وأشار إلى أنه لوحظ ارتفاع في أعداد المرقدين خلال آخر ٢٤ ساعة حيث بلغ الإجمالي ٣٥٩٧ حالة حيث سجلت أرقام قياسية بتاريخ ٢٧ يونيو الحالي ٢١٤ حالة و يليها بتاريخ ٢٢ يونيو بعدد ٢٠٩ حالات ومن ثم بتاريخ ٢٣ يونيو بعدد ٢٠٣ حالات.

وقال بأن هذا المؤشر مُقلق حيث أنه يؤثر تأثيرًا مباشرًا على الحالات المنومة في المستشفيات ومنها إلى العناية المركزة على اعتبار أن زيادة هذه الأعداد تُشكل عبئًا كبيرًا على وزارة الصحة والطاقة الاستيعابية بالمستشفيات.

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

 

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More