(هنا الأردن) طبيب أردني يبدي استعداده لعلاج جرحى القدس والتكلفة عليه شخصاً

0

أثارت شهامة طبيب أردني، تفاعلاً واسعاً على منصات التواصل الاجتماعي، بعد أن عرض مساعدته لعلاج المصابين المقدسيين أياً كان عددهم في معركة الكرامة التي تشهدها أحياء وأزقة مدينة القدس المحتلة وساحات المسجد الأقصى.

الطبيب الأردني عبد ربه قبيلات وشهامة النشامى

وقال الطبيب الأردني، عبد ربه قبيلات، (استشاري جراحة الأذن والأنف والحنجرة وقاع الجمجمة)في منشور على فيسبوك رصدته “وطن”: “في هذه الليلة المباركة ودعما لصمود اهلنا في فلسطين، أنا عبد ربه قبيلات اتبرع بإجراء عمليات الاصابات في مجال اختصاصي لجرحى فلسطين شاملاً تكلفة المستشفى والعمليات، مهما وصل العدد؛ ألف أو أكثر، نصرهم الله”.

والليلة الماضية، أصيب عشرات الفلسطينيين في مدينة القدس المحتلة، خلال مواجهات مع الجيش الإسرائيلي استمرت حتى الساعات الأولى ليوم الأحد في منطقة باب العامود.

اقرأ أيضاً: القدس تنتفض والأقصى يشتعل.. مواجهات عنيفة في باب العامود تزامناً مع احياء ليلة القدر

فيما أُصيب 10 فلسطينيين، فجر الأحد، خلال المواجهات المستمرة في المسجد الأقصى، ليرتفع عدد الإصابات إلى مائة.

هذه أخلاق النشامى في مساندة أخوتهم الفلسطينيين

ولاقى منشور الطبيب الأردني تفاعلاً واسعاً في الشارع الأردني وكذلك الفلسطيني، لما يجسد فيه معنى (النخوة العربية) في الوقت الذي تنبطح فيه الأنظمة العربية وترتمى في أحضان المحتل الإسرائيلي.

وقال المغرد الأردني عاطف شريف معلقاً على نخوة الطبيب قبيلات ..:” فعلا، هنا أردن النشامى

هدى الله حكومتنا ، فلا هي قالت إذ رأت نار العنفوان: {إِنّي آنَسْتُ نارًا لَّعَلِّي آتِيكُم مِّنْها بِخَبَرٍ أَوْ جَذْوَةٍ مِّنَ النّارِ لَعَلَّكُمْ تَصْطَلُون} ولا قالت: {بُورِكَ مَنْ فِي النَّارِ وَمَنْ حَوْلَها وَسُبْحَانَ اللَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ (8)}.

فيما توالت الرود الفلسطينية الشاكرة لهذا الطبيب الأردني الشهم.

وعلق مغرد متفاعلاً مع ما قدمه الطبيب الأردني بالدعاء له قائلاً  :”جزاك الله خيري الدنيا والأخرة وعوضك اضعاف الاضعاف ، وتقبل الله منك جهادك و عملك الصالح لوجهه الكريم “.

مواجهات مع الاحتلال

وشهدت ساحات المسجد الأقصى الليلة الماضية، ومنطقة باب العامود مواجهات عنيفة استمرت حتى ساعات صلاة الفجر.

وقال الهلال الأحمر الفلسطيني إن أكثر من 90 فلسطينياً أصيبوا خلال مواجهات عنيفة في محيط القدس.

وأشار إلى أنه تم نقل 14 إصابة للمستشفى لتلقي العلاج، فيما تم علاج الآخرين في مستشفى ميداني تمت إقامته في محيط المسجد الأقصى.

وتركزت المواجهات في منطقة باب العامود، ومنطقة الشيخ جراح، فيما اعتقلت الشرطة الإسرائيلية أكثر من 5 فلسطينيين قبل أن تزداد وتيرة المواجهات.

اقرأ أيضاً: كاتب سعودي: لولا دعمنا السياسي والاقتصادي لما بقيت قضية فلسطين على قيد الحياة!

واستخدمت الشرطة الإسرائيلية الرصاص المطاطي والقنابل الصوتية وخراطيم المياه الآسنة لتفريق المتظاهرين الفلسطينيين.

وأشار الهلال الأحمر الفلسطيني، في وقت سابق، إلى أن الشرطة الإسرائيلية منعت سيارات إسعاف تابعة له من الوصول إلى الإصابات في منطقه باب العامود، بعد وجود بلاغ عن إصابات في المكان.

وتوافد عشرات آلاف الفلسطينيين إلى المسجد الأقصى لإحياء ليلة القدر، حيث أشارت تقديرات محلية إلى أن نحو 90 ألفاً وصلوا مساء السبت إلى المسجد الأقصى لأداء الصلاة فيه.

واندلعت مواجهات مماثلة مع الجيش الإسرائيلي قرب الحواجز العسكرية في محافظات جنين ورام الله، وحاجز قلنديا بين مدينة رام الله ومدينة القدس.

قصف إسرائيلي لغزة

وفي سياق ذي صلة، قصفت طائرة حربية تابعة لسلاح الجو الإسرائيلي، اليوم الأحد، موقعا تابعا لحركة حماس في جنوب قطاع غزة.

وقال المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي، في بيان صحفي له، إن “طائرة تابعة للجيش الإسرائيلي قصفت مؤخرا موقعا عسكريا لحماس جنوب قطاع غزة”.

وأكد الناطق باسم الجيش، أن هذا القصف يأتي ردا على إطلاق صاروخ من قطاع غزة على مستوطنات الغلاف في وقت سابق.

إطلاق صاروخ

وكان المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي، قد أعلن في وقت سابق، إطلاق صاروخ واحد على الأقل من قطاع غزة باتجاه الغلاف.

وأوضح أنه “تم رصد إطلاق قذيفة صاروخية من قطاع غزة، حيث تم تفعيل الإنذار في منطقة مفتوحة فقط”.

ويأتي هذا القصف في أعقاب التصعيد المتواصل في قطاع غزة والقدس والضفة الغربية، حيث شهدت مدينة القدس مواجهات عنيفة بين المصلين والشرطة الإسرائيلية.

وكانت صحيفة “هآرتس” العبرية قد كشفت النقاب عن استعدادات المنظومة الأمنية والجيش الإسرائيلي، لتصعيد متحمل مع في قطاع غزة، على خلفية الأحداث بمدينة القدس.

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد

 

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More