ضابط إماراتي يتحدث عن مؤامرة مشتركة بين الحوثي والتحالف العربي!

0

كشف حساب إماراتي، تفاصيل مؤامرة الطائرات المسيرة والصواريخ التي تستهدف المملكة العربية السعودية منذ عدة أيام.

غطاء مشترك

وقال حساب “بدون ظل” الذي يعرف نفسه ضباطاً في جهاز الأمن الإماراتي في تغريدة رصدتها “وطن”: “الطائرات المسيرة والصواريخ غطاء مشترك بين التحالف والحوثي”.

وأضاف الضابط الإماراتي: “الحوثي يتقدم تجاه مآرب وتعز وشبوة ببطء، وسط عدم امداد التحالف للمقاومة بالسلاح”.

الحوثي يستهدف السعودية

أعلن الحوثيون، أمس الجمعة عن استهداف مقرات شركة ارامكو في رأس التنورة، ورابغ، وينبع، وجيزان وقاعدة الملك عبدالعزيز. بالدمام بـ 12 طائرة مسيرة نوع (صماد3) وثمانيةَ صواريخ باليستية نوع ذو الفقار وبدر، وسعير.

وأطلق الحوثيون على العملية اسم (عملية يوم الصمود الوطني).

واوضح بيان المتحدث العسكري للحوثيين يحيى سريع انه تم استهداف مواقع عسكرية أخرى في نجران وعسير بست طائرات مسيرة نوع قاصف 2k.

وقال “سريع” إن العملية حققت أهدافَها بنجاح.

ووجه المتحدث تحذيراً لـ”قوى العدوان الغادر المجرم الآثم” من عواقب استمراره في عدوانه وحصاره.

وأكد جاهزية جماعته لتنفيذ عملياتٍ عسكرية أشد وأقسى خلال الفترة المقبلة.

حريق في منشأة نفطية

كما أعلنت المملكة العربية السعودية، فجر الجمعة 26 مارس/آذار 2021، نشوب حريق في منشأة للبترول إثر استهدافها بمقذوف، في منطقة جيزان .

جاء ذلك في تصريح لمصدر مسؤول بوزارة الطاقة السعودية (لم يذكر اسمه)، نشرته وكالة الأنباء السعودية الرسمية “واس”.

وأكد المصدر ذاته أن “محطة توزيع المنتجات البترولية بجازان تعرضت، مساء الخميس، لاعتداء تخريبي بمقذوف (لم تحدد نوعه).

كما أضاف: “نتج عن الاعتداء نشوب حريق في أحد خزانات المحطة دون وجود إصابات”.

الحوثيون يكثفون ضرباتهم

كما كثف الحوثيون، في الأسابيع الماضية، إطلاق صواريخ باليستية ومقذوفات ومسيَّرات، على مناطق سعودية، وسط إعلانات. متكررة من التحالف بتدمير هذه الصواريخ والطائرات، واتهام الجماعة بأنها مدعومة بتلك الأسلحة من إيران.

ويوم الجمعة الماضي (19/3/2021)، أعلنت جماعة “الحوثي” اليمنية، في بيان، استهداف شركة “ارامكو” النفطية بالرياض. بـ6 طائرات مسيرة.

وقالت الأمم المتحدة، إن هجوم جماعة الحوثي اليمنية، على شركة “ارامكو” النفطية السعودية بالرياض، بطائرات مسيرة “أمر لا يمكن قبوله”.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي عقده ستيفان دوجاريك المتحدث باسم الأمين العام انطونيو غوتيريش بالمقر الدائم للمنظمة الدولية في نيويورك.

وقال دوجاريك: “سبق وأن تحدثنا مرارا وبحزم ضد هجمات الطائرات المسيرة التي تستهدف البنية التحتية المدنية والمدنيين، هذا أمر لا يمكن قبوله”.

كما قال مصدر مسؤول بوزارة الطاقة السعودية، في حينه، إن “مصفاة تكرير البترول في الرياض تعرضت عند الساعة 6:05 صباحا (4:05 ت.غ) لاعتداء بطائرات مسيّرة؛ ما أسفر عن وقوع حريق تمت السيطرة عليه دون وقوع وفيات أو إصابات أو تأثير في إمدادات البترول ومشتقاته”.

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More