موقع إستخباراتي يكشف: هذا هو شرط أمير قطر الشيخ تميم بن حمد لإنهاء الأزمة الخليجية

1

كشف موقع “تايكتيكال ريبورت” الإستخباراتيّ، عن شرط قطري لإتمام المصالحة الخليجية .

وقال في تقريرٍ له إنّ “لا مصالحة خليجية بدون ضمانات سعودية”.

وأضاف “تايكتيكال ريبورت”، أن أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، يُصرّ على تلقي ضمانات مسبقة من الملك سلمان بن عبدالعزيز قبل التوصل إلى حل للأزمة الخليجية.

يأتي ذلك في ضوء اجتماع القمة الـ 41 لدول مجلس التعاون الخليجي، الذي سيعقد في 5 يناير 2021 في الرياض حيث من المرتقب أن يعلن خلال القمة عن الإجراءات التي ستتخذ بشأن المصالحة الخليجية.

وكان الموقع نشر قبل أيام خبراً قال فيه إنّ ولي عهد أبوظبي اجتمع سراً الأسبوع الماضي مع محمد بن سلمان ، للتباحث بشأن المصالحة مع قطر .

ونقل الموقع عن مصادر مطلعة أن اجتماع “بن سلمان” و”بن زايد” سبقه اتصالات عدة بينهما.

ورغم أن المصادر لم تكشف عن تفاصيل الاجتماع، إلا أنها أشارت إلى خلاصة مفادها أن “بن سلمان” و”بن زايد” توصلا إلى اتفاق مبدئي بشأن .

وأوضحت أن “بن زايد” وافق على تحفظاته في هذا الصدد، وطمأن “بن سلمان” بأنه لن يسعى إلى عرقلة جهود المصالحة ما دام العاهل السعودي الملك “سلمان بن عبدالعزيز” يرغب في حل .بحسب الموقع

ويأتي ذلك وسط تقارير مفادها أن الرئيس الأمريكي المنتهية ولايته ترامب كثفت جهودها لتسوية الأزمة الخليجية ما قد يفضي إلى انفراجها.

ونقلت صحيفة “وول ستريت جورنال” الأمريكية، عن مسؤولين ومحللين قولهم إن الإمارات كانت الأكثر مقاومة للموافقة على التقارب الخليجي. ويرجع ذلك جزئياً إلى أن أبوظبي قلقة بشكل خاص بشأن علاقة قطر مع تركيا.

 

 

 

 

قد يعجبك ايضا
تعليق 1
  1. فاطمة محمد يقول

    بغض النظر عن المصالحة فأنا متسقة مع نفسي وهذا رأي أنا لا يمكن أن أتصالح مع دول الحصار لن أنسى

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More