“سامحوني يا اخوان”.. وفاة طالب طب أردني تثير جدلاً واسعاً حول النظام التعليمي وهذا آخر ما كتبه!

0

توفي طالب طب أردني في محافظة شمال ، بطريقة غامضة أثارت جدلاً في البلاد.

 

وتعددت الروايات عبر مواقع التواصل الاجتماعي حول طريقة وفاته، وقال بعض الناشطين إن الشاب العشريني محمد ابو زيتون فارق الحياة بعد أن خرجت رصاصة من والده عن طريق الخطأ أثناء قيامه بتنظيفه.

 

وفي رواية أخرى تداولها الناشطون، أن الشاب أقدم على بإطلاق النار على نفسه من سلاح والده، وما عزز هذه الرواية ما كتبه الشاب محمد ابو زيتون على صفحته قبل 20 ساعة من وفاته.

 

حيث قال في آخر منشوراته: “سامحوني يا اخوان”.

 

 

وكتب على صورته الشخصية: “لا تعاتب ولا تتعشم ، هِز غربالك وصفّيهم”.

 

 

وفجرت وفاة محمد ابو زيتون جدلاً بين الأردنيين الذين عبروا عن صدمتهم بمصيره، سواء كان قتلاً بالخطأ أو انتحاراً، خاصة أنه لا يزال طالباً جامعياً في عامه الأول، مؤكدين أنه شاب خلوق متدين.

 

 

وألقى بعضهم باللوم على النظام التعليمي في الأردن، والضغوطات التي تُمارس على الطلاب في الجامعات، ما جعله ينفجر ويتخلص من حياته بحسب “تعبيرهم”.

 

 

ولا زالت الأجهزة الأمنية في شرطة إربد تحقق بحادثة العثور على جثة محمد ابو زيتون داخل منزله في بلدة كفراسد.

 

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد..

 

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More