كاتب عُماني يشكك في قدرة ” B52″ على تدمير المواقع النووية الإيرانية وهذا ما قاله لزعماء العرب فاحترسوا!

1

شكك الكاتب العماني البارز، ، في قدرة قاذفة القنابل الامريكية “بي 52” على تدمير ، مشيراً إلى أنها لم تأت للخليج العربي من أجل هذه المهمة.

 

وقال المحرمي، في تغريدة رصدتها “وطن”: “ لم تأت لتدمير المواقع النووية الإيرانية فهي تعاني من تصميمها العتيق في عام ١٩٥٢ ولا تطير أكثر من ٥٥ ألف قدم مما يجعلها في مرمى
صواريخ S300 الروسية التي تملكها وقامت بتطويرها”.

 

وأضاف زكريا المحرمي: “بالتالي فأي هجوم بهذه الطائرات على إيران محكوم بالفشل؛ الـ B52 جاءت لابتزاز الحكام العرب”.

 

اقرأ أيضا: جريمة هي الأولى من نوعها في الكويت لم يتجرأ عليها إلا المصريون واستنفار أمني لاستئصال شأفتهم

يأتي ذلك تعليقاً على نشر للجيش الأمريكي قاذفات “B-52” في الشرق الأوسط، أول أمس السبت. وذلك في إطار التقارير الصحفية التي تتحدث عن إمكانية شن وإسرائيل عملية عسكرية ضد طهران وبرنامجها النووي.

 

وقالت القيادة المركزية، إن أطقم قاذفات “B-52” بالقوة الجوية أنجزت مهمة الانتشار في مهلة قصيرة من أجل ردع العدوان وطمأنة شركاء وحلفائها، مبينةً أن هذه المهمة تساعد أطقم القاذفات في التعرف على المجال الجوي للمنطقة ووظائف التحكم.

 

وجاءت هذه الخطوة بعد أيام من تداول تقارير إعلامية تفيد بأن الرئيس الأمريكي طلب. خلال اجتماع مع كبار مساعديه للأمن القومي، خيارات لمهاجمة إيران.

 

ووفقاً لهذه التقارير فإن ترامب سأل مستشاريه عما إذا كان لديه خيارات لاستهداف موقع نووي رئيسي
في إيران خلال الأسابيع المقبلة، لكنهم ثنوه عن فكرة تنفيذ ضربة عسكرية.

 

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد..

 

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

قد يعجبك ايضا
تعليق 1
  1. هزاب يقول

    خخخخخخخخخ1 لا هو عسكري ! ولا تجند في يوم من الأيام وربما لم يكنن حتى في التربية العسكرية المدرسية ولا حتى الكشافة! ويتكلم عن طائرة استراتيجية! بل وعلم انها لا تقوى على مهاجمة المنشآت النووية الإيرانية! خخخخخخخخخخخ1 طيب الامريكان اكيد عندهم البديل! من طائرة إلى عميل! هعععععععع! هذولا المسقطيين العمانيين خريجي الأمن المخترق والمكتب السلطاني يجلسوا من أول الصباح لآخر الليل على النت وأول ما يحصلوا كلمة قديمة جدا يكتبوا تغريدات يحسبوها فتح الفتوحات او اكتشاف لقاح كورونا الوهمي! هاهاهاهاهاها! ما في أوغبى من الذباب والبعوض الالكترني المسقطي العماني! اسمع واضحك ! خخخخخخ

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More