وضع يده على المكتب وحركها ببطئ.. “شاهد” أول ظهور لـ بوتين بعد أنباء إصابته بـ”الشلل الرعاش”

0

في أول ظهور له عقب الأنباء التي تداولت مؤخرا عن إصابته بمرض الشلل الرعاش () وأنه سيتنحى في يناير المقبل، بحسب صحيفة “ديلي ميل”،خرج فلاديمير في مؤتمر مع رئيس النظام السوري بشار الأسد عبر تقنية “الفيديو كونفرانس”.

 

وبحسب وكالة الأنباء الروسية “سبوتنيك” فقد أكد بوتين خلال الاتصال مع الأسد، أن حجم الكارثة الإنسانية في سوريا لا يزال كبيرا، مشيرا إلى أن ستواصل بذل الجهود لتهدئة الوضع في سوريا.

 

اقرأ أيضا: لولا “حذاء” بوتين لما شاهدناه يتبجح.. الأسد يحمد الله على نعمة الروس ويعترف أنهم انقذوه من غضب الشعب

وقال بوتين: “روسيا تؤيد عقد مؤتمر دولي حول اللاجئين والوفد الروسي سيكون من أكبر الوفود مشاركة”.

 

وظهر بوتين وهو يضع يده على المكتب وكان يحركها ببطئ وحركات قليلة.

 

وأضاف: “هناك أكثر من 6.5 مليون لاجئ خارج سوريا معظمهم مواطنون قادرون على العمل. اللاجئون الشباب يمكن أن يشكلوا تهديدًا للدول المضيفة من خلال الوقوع تحت تأثير المتطرفين”.

 

ووصف بوتين العمل الجاري ضمن صيغة أستانا بشأن سوريا بالفعال وأكد: “حققنا معا الكثير وتم القضاء على بؤر الإرهاب”.

 

وفي سياق آخر أجرى الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بعض التعديلات الوزارية في الحكومة، وفقا لما أعلنه الكرملين اليوم، ومن الوزارات التي طالتها التعديلات وزارتي النقل والموارد الطبيعية.

 

ووفقا للخدمة الصحفية للكرملين فقد أقال الرئيس الروسي دميتري كوبيلكين من منصب وزير الموارد الطبيعية، كذلك تمت إقالة يفغيني ديتريش من منصب وزير النقل.

اقرأ أيضا:

وخرج الكرملين الروسي عن صمته قبل أيام للردّ على ما نشرته صحف بريطانية في مقدتها صحيفة “ديلي ميل” عن إصابة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الشلل الرعاش (باركنسون) وأنه سيتنحى في يناير المقبل.

 

وقال الناطق باسم الرئاسة الروسية، ديمتري بيسكوف، الجمعة، إن هذا “هراء مطلق،
كل شيء على ما يرام بالنسبة للرئيس”.

 

وأضاف بيسكوف أن تقرير الصحيفة البريطانية “لا يتضمن شيئا يجدر التعليق عليه،
والرئيس يتمتع بصحة جيدة”.

 

وكانت الصحيفة البريطانية، نسبت تقريرها إلى البروفيسور فاليري سولوفي الخبير السياسي الروسي الذي قال قبل أيام لمحطة إذاعية في إن بوتين يتعرض لضغط من المحيطين به للتنحي بسبب مخاوف إزاء حالته الصحية.

 

وأشارت إلى أن بوتين “68 عاما”، سيترك رئاسة روسيا في يناير المقبل،
بسبب إصابته بمرض الشلل الرعاش “باركنسون”، وهو ليس له علاج.

 

وذكرت أن عشيقة بوتين، وهي لاعبة الجمباز السابق ألينا كابيفا، حثته على الاستقالة.

 

ونقلت عن مراقبين أن اللقطات الأخيرة التي ترصد حركة بوتين أظهرت أن ساقيه تبدوان في حركة مستمرة، وبدا أنه يعاني من الألم أثناء إمساكه بمسند ذراع كرسي.

 

وأضافت أنه لوحظ أن أصابعه شوهدت ترتعش عندما كان يمسك بقلم،
وكوب يعتقد أنه يحتوي على كوكتيل من المسكنات.

 

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد..

 

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.