“اللي مش عاجبه ميبصش”.. “شاهد” رانيا يوسف تتبحج وتصر على التعري و”عرض اللحم” حتى آخر نفس بحياتها!

4

أثارت الفنانة المصرية موجة جدل واسعة مجددا بتصريحات خرجت ترد فيها على منتقدي، تعريها وابتذالها خاصة في تصرفها الأخير باستغلال ابنتها وإظهارها ترتدي الفستان الفاضح الذي سبق أن عرضها لهجوم عنيف العام الماضي.

 

وردت رانيا على الانتقادات التي وجهت لابنتها نانسي، بعد ارتدائها فستان “البطانة” المثير للجدل في حفل ختام الدورة الرابعة من مهرجان الجونة السينمائي، والذي كانت قد ارتدته رانيا، في مهرجان القاهرة السينمائي قبل عامين وأثار ضجّة كبيرة وقتها.

 

 

وقالت رانيا يوسف، في تصريحات تلفزيونية إن ابنتها هي من اختارت الفستان بنفسها مضيفة:”الجيل الحالي أكثر اطلاعًا على السوشال ميديا وحياة المشاهير، ويختار لنفسه الملابس والمدرسة وكل شيء، ومهمتنا فقط الإنفاق عليهم”

 

وبشأن خوفها من تكرار الهجوم على ابنتها لأنها كرانيا سبق أن واجهت هجومًا بسبب هذا الفستان عندما ارتدته. قالت رانيا إنها استنفدت الهجوم فيما يتعلق بهذا الفستان، وإن السوشال ميديا أصبحت سخيفة للغاية، وأصبح من له ومن ليس له ذوق يتدخل في شؤون الآخرين وينتقد حياتهم.

 

وعبّرت عن غضبها من الانتقادات التي يتبناها المتابعون في “السوشال ميديا” بقولها: “لم يبق إلا أن يختاروا لنا قائمة الطعام!”. مردفة أن ابنتها ليست فنانة ومن حقها وحريتها أن ترتدي ما تشاء. مبينة أن الفنانة أيضًا من حقها أن ترتدي ما تشاء دون أن ينتقدها أي شخص.

 

وتابعت: “اللي مش عاجبه ميبصش”

 

واستطردت رانيا يوسف قائلة إنها تتمتع بالثقة في النفس، ولا شأن لأحد بها طالما أنها تعمل وتربي بناتها ولا تؤذي أحدًا. وأنها بالتالي قدوة لابنتيها، تربيهما على التحلي بالثقة في النفس. والتصرف على النحو الذي يروق لهما طالما كان هذا في حدود الأخلاق ولا يسبب أذى للآخرين.

 

وتعمّدت رانيا يوسف استفزاز المتابعين خلال حفل اختتام مهرجان الجونة السينمائي بنسخته الرابعة. عبر ابنتها نانسي التي ظهرت على السجاة الحمراء مرتديةً الفستان الفاضح “بدون بطانة”. والذي حين ارتدته والدتها أثار ضجةً واسعة وصل حدّ محاكمة الفنانة بتهمة الفعل الفاضح والإساءة للمرأة المصرية. قبل التنازل عن التهمة لاحقاً.

 

 

وقالت نانسي: أنا ارتدي الفستان اللي عمال قلبان، ومش بتدايق من التعليقات السلبية على ماما لأنها داخلة تعمل عرض بالفستان على ”.

 

وخلال أيام مهرجان الجونة السينمائي، ظهرت رانيا يوسف بإطلالات جرئية، كانت آخرها ارتداؤها فستاناً كشف عن “سرّتها”. وصدرها بشكل فاضح، الأمر الذي اثار تعليقات غاضبة من المتابعين .

شاهد أيضا: مهرجان الجونة الإباحي.. “شاهد” الراقصة جوهرة شبه عارية في آخر يوم “وقلة أدب” بالجملة!

 

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد..

 

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

قد يعجبك ايضا
4 تعليقات
  1. محمد يقول

    اللهم خلصنا من كل فاسقه امثال فيفي عبدو ورانيا يوسف

  2. انسان يقول

    مهرجان الشرمطه والدعاره يعني شوية العاهرات دول حيروحوا يعملوا ايه هناك غير عرض استربتيز رخيص علشان الحاضرين من أثرياء العرب ورجال الأعمال والمنتجين المعرصين أصحاب المليارات وسوق الدعاره في العالم العربي
    كل شيء بقي عادي وبعد كله يطلعلك شيخ عامل وشه بالحلاوه وحاطط كحل وروج ويقولك يا اخي هذه حريه غض بصرك انت ولا تنظر الي مثل هذه السيقان والافخاذ والا فستنحمل كل الوزر اتركهن يرطبن الأجواء يا اخي واترك لنفسك فسحة وترفيه ولا تظن بهن السؤ فقد يكن أطهر نساء الارض بقلوبهن النقيه التقية فلا ترمي المحصنات الغافلات ده طبعا بعد ما يكون حضر معهم مهرجان الجونه الداعر متخفبا في زي مصور او لابس كرسي هناك او لابس طاقية الاخفاء
    انهم شيوخ التعريص والتضلبل من ذوي الوجه الناعم الملمس وأصحاب الكروش الفاسده وعديمي المله والضمير
    فعلا انتم سبب انحطاط الناس والله في كل شيء أخلاقيات وسلوكبا ومشكلة العاهرات دول امهم مش لاقيين دكر يلمهم ويوقفهم عند حدهم وعاملينها بار او نايت كلب رخيص عباره عن مكان للفتيات الليل ليس إلا

  3. تحسين يقول

    المثل يقول::: حط الجرة على تمها بتطلع البنت لأمها:::. أما الأم فلولا “””” السنمكي “””” الحالة بتبكي وهي تظهر ما تعتقد أنه جميل من لحمها الذي تجاوز الوزن الطبيعي وهذا دليل على أنها قد تجاوزت العمر.

  4. محمد التنسي يقول

    انت فضيحة اذا قلنا الحقيقة ولكن لم لاتربين بناتك على العفة والاحترام والستر فهن امانة عندك والره سبحانه سائل كل راع عما استرعاه ،ياريت تقولين لنا : ماهي ملتك حتى لانظلمك وعفوا.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.