“شاهد” سكان مدينة عربية يستيقظون على مشهد مرعب.. ملابس نسائية ملطخة بالدماء على “حبل غسيل”!

0

تفاجأ سكان مدينة ، بإقليم كردستان ، بوجود “حبل غسيل” بطول 5 كم، يمتد إلى أجزاء كبيرة في المدينة، يحمل على بعضها آثار دماء.

 

وتداول الناشطون صوراً لـ”حبل الغسيل” الغريب الذي اخترق قلب مدينة السليمانية، مروراً بأحد أهم الجسور والشوارع التجارية الرئيسية.

 

 

وتبين لاحقاً أن هذا المشهد من العمل من “تدبير” الفنانة العراقية تارا عبدالله وأصدقائها. وأن هذه الملابس عُلقت بهذه الطريقة كشكل من أشكال الاحتجاج على العنف ضد المرأة.

 

وكشفت تارا عبدالله في تصريحات صحفية أن جميع الملابس التي شاهدها السكان. تعود لـ100 امرأة معنفة، ومُعظم الملابس لا تزال آثار الدماء بها.

 

وأضافت تارا: “العمل يستهدف إحداث صدمة من نوعٍ ما لدى السكان. من أجل تسليط الضوء على قضايا تعنيف النساء التي لا تتوقف مراكز الشرطة عن تسجيلها بشكل شبه يومي”.

 

وأشارت تارا إلى أن عدد النساء المشاركات حتى الآن بلغ بالتحديد 99678، سيدة وفتاة، تعرضت لشتى صنوف التعنيف الجسدي واللفظي والنفسي.

 

وشهد العراق خلال الأشهر الأخيرة تزايداً في حالات العنف الأسري، خاصة مع إجراءات حظر التجوال للوقاية من فيروس كورونا. ووثقت وزارة الداخلية العراقية أكثر من 5 آلاف حالة عنف أسري في البلاد خلال النصف الأول من العام 2020.

شاهد أيضا: لم تكن ترتدي ملابس داخلية .. “شاهد” ماذا حدث لفتاة فاجأت رئيس هذه الدولة أمام زوجته وتعرّت!

 

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد..

 

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

 

 

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.