انتظرها تنام ونفذ فعلته.. فلسطيني يقتل زوجته بطريقة لا تخطر على بال الشيطان!

0

أقدم مواطن في مدينة في الداخل المُحتل على زوجته بطريقة بشعة في قرية عرب الهيب.

 

وقدمت النيابة العامة للمحكمة المركزية بالناصرة لائحة اتهام ضد المواطن الفلسطيني البالغ من العمر (62 عاما) على خلفية قتل زوجته ، جاء فيها أن المتهم والضحية تزوجا منذ نحو 4 سنوات ولم يكن لديهما أطفال، ونشبت خلافات بينهما وأولاد المتهم من سابقة.

 

وقدمت الضحية والمتهم عددا من الشكاوى للشرطة ضد الأبناء، ما أدى إلى إبعاد المتهم عن مكان إقامته بحسب ما ورد في لائحة الاتهام التي نشرتها صحيفة “عرب 48”.

 

وانتقل المتهم في يوليو الماضي للعيش في منزل شقيقته بطوبا الزنغرية، واعتادت الضحية على البقاء معه بين الحين والآخر، وفي أحد الأيام اندلع نقاش حاد بينهما، اتهم خلاله الزوج الضحية بأنها مصدر خلافاته مع أولاده، وطالبها بالتراجع عن شكواها ضد ابنه وسط تهديدها بضربها بالفأس.

 

و قامت الضحية بترك المتهم بعد تصرفه العدائي تجاهها، وانتقلت للعيش مع شقيقتها في قرية الكعبية، فقام المتهم بالتواصل مع أفراد عائلتها لإيصال رسائل اعتذاره لها، وحاول استرضاءها من أجل إعادتها للعيش معه، وعشية عيد الأضحى وافقت الضحية على العودة والعيش مع المتهم في طوبا.

 

وفي 20 أغسطس تواجد المتهم والضحية في المنزل بطوبا، وحينما خلدت الضحية للنوم في ساعات المساء، أقدم المتهم على إلقاء حجر رحى بوزن 16 كغم على رأسها ما أسفر عن مقتلها على الفور.

 

وتتواصل جرائم قتل النساء في البلدات العربية في الداخل المُحتل دون وجود آفاق عملية لتغيير هذا الواقع الخطير ، وفي ظل تقاعس الإسرائيلية وتقصيرها بالتحقيق في جرائم القتل عندما تكون الضحية من المجتمع العربي وخصوصا إذا كانت امرأة.

 

وقُتلت 7 نساء فلسطينيات في البلاد، في جرائم قتل مختلفة، منذ مطلع العام الجاري 2020 ولغاية الآن.

 

ويأتي هذا إلى جانب الاستخفاف في تلقي شكاوى النساء المهددات وعدم التعامل معها بالجدية اللازمة، إذ يظهر من معطيات أنه في معظم الحالات تلقت الشرطة شكاوى من الضحايا بوجود خطر على حياتهن ولم تقم الشرطة بتوفير الحماية لهن، الأمر الذي أدى لقتلهن.

شاهد أيضا: “شاهد” زوج يعاقب عشيق زوجته “الخائنة” باستخدام منشار محمد بن سلمان!

 

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد..

 

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

 

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.