AlexaMetrics هكذا استغفلت "العصابة" كويتية بمكالمة هاتفية.. أصيبت بصدمة بعد تحول رصيدها البنكي "صفر" | وطن يغرد خارج السرب

هكذا استغفلت “العصابة الذكية” كويتية بمكالمة هاتفية.. أصيبت بصدمة بعد تحول رصيدها البنكي لـ”صفر دينار”

نقلت وسائل إعلام كويتية تفاصيل جريمة جديدة ضمن جرائم الاحتيال و النصب على المواطنين بطرق جديدة من قبل عصابات ذكية. احترفت وسائل نصب جديدة وغير تقليدية.

 

وفي هذا السياق أفادت صحيفة “الأنباء” الكويتية بأن عصابة النصب على المواطنين والمقيمين. استطاعت استدراج مواطنة وإيقاعها في شبكتهم ومن ثم سرقة كامل رصيدها البنكي وتحويله الى صفر دينار.

 

وكشفت الصحيفة في التفاصيل أن أفراد العصابة تمكنوا من سرقة مبلغ 2499 دينارا وهو كامل رصيد السيدة البنكي. وتم تسجيل قضية في مخفر شرطة السالمية تحت رقم 2015/2020 جنايات.

 

وحول التفاصيل الكاملة للقضية نقلت “الأنباء” عن مصدر أمني أن مواطنة من مواليد 1982 قالت انها تلقت اتصالا من هاتف محمول (كويتي) قدمت الرقم لرجال الأمن، حيث كان الطرف الثاني من المكالمة شخص ادعى انه موظف في بنك محلي وأنه بحاجة الى تجديد بطاقتها البنكية والا سوف يتم وقف حسابها البنكي فور المكالمة.

 

وأردفت المبلغة: زودت المتصل برقم البطاقة وكذلك بالرقم السري واذ برصيدي يتحول الى صفر من خلال عملية بنكية ووصول رسالة على هاتفي النقال «رصيدك الآن هو 200 فلس». هذا، وجرى التواصل مع وكيل النيابة والذي وجه بتسجيل قضية وإجراء التحريات.

 

من جانبه جدد مصدر امني التأكيد على أن البنوك المحلية لا تقوم بالاتصال بالعملاء وتطلب منهم رقم البطاقة لأن هذا محظور وذلك لأن الارقام موجودة لدى البنك، وبالتبعية فإنه من المستحيل ان يطلب اي موظف الرقم السري الخاص بأي عميل سواء هاتفيا أو خلال حضور العميل للبنك باعتبار الرقم السري لا يجوز لأي شخص ان يطلع عليه باستثناء صاحب الحساب البنكي، مشددا في الوقت ذاته على ضرورة عدم التجاوب مع مثل هذه الاتصالات سواء وردت في مكالمة عادية او مكالمة فايبر.

شاهد: نوع جديد من “السرقة” يفجر غضب الكويتيين.. وما حدث لا يخطر ببال إبليس!

 

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد..

 

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

قد يعجبك ايضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *