ليس موتاً طبيعياً .. هذا ما كشفه تشريح جثتيْ شقيقين أردنيين عُثر عليهما في شقة بقبرص التركية!

0

فجّرت نتائج شقيقين أردنيين عُثر عليهما متوفيين داخل شقة في التركية يوم الـ25 من حزيران الجاري، مفاجأة عن سبب الوفاة .

وأظهرت نتائج تشريح جثتي الشقيقين (محمد صبري إسماعيل الشرقاوي وناصر صبري اسماعيل الشرقاوي)، والتي أجراها المركز الوطني للطب الشرعي في الأردن وجود شبهة جنائية.

وقال مدير المركز المستشار الدكتور عدنان عباس إن التشريج بين أنّ هناك آثار ضرب وكدمات وخنق.

وأضاف لقناة “رؤيا” ان الصورة باتت مكتملة وباعثة على ظروف وجود شبهة جنائية تستدعي استحضار التقارير الطبية من تركيا والتوسع بالتحقيق عبر الجهات الرسمية.

وقال عباس إن الطب الشرعي سيسلم تقريرا مفصلا حول تشريح الجثتين للجهات المختصة للسير بالإجراءات.

وتسلم المركز الوطني للطب الشرعي في الأردن تسلم جثتي الشقيقين، فيما عملت أسرتهما على نقلهما إلى الأردن من خلال مخاطبة وزارة الخارجية للوقوف على أسباب الوفاة .

 وكان أحد أصدقاء الشاب المتوفى، والمقرب من عائلتيهما الاردنية التي تتواجد في دبي، أكد أن الشقيقين يدرسان في قبرص، محمد وهو الأكبر سنا أنهى دراسته الجامعية الأولى من جامعة الشارقة وكان من المتوقع تخرجه حاملا شهادة الماجستير في الهندسة الصناعية من جامعة شمال قبرص الأسبوع المقبل ليعود إلى دبي حيث تقيم والدته وشقيقهم الأكبر، أما ناصر فهو في سنته الدراسية الجامعية الثانية، وكلاهما يسكنان الشقة التي عثر فيها عليهما.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.