“شاهد” تفاصيل يقشعرّ لها الجسد عن جريمة قتل عائلة كاملة في سلطنة عمان .. وغضب كبير بين العُمانيين

7

عبّر عُمانيون عبر مواقع التواصل الاجتماعيّ، عن غضبهم من الجريمة المروّعة التي ارتبكها وافدون باكستانيون بقتلهم لعائلة كاملة مكونة من الأب والأم و3 من أطفالهما في ولاية بدية .

وطالب مغرّدون عُمانيون الجهات المسؤولة في السلطنة بإيقاع أقسى العقوبات بحق القتلة لقاء ما اقترفته أيديهم.

كما وجّهوا نداء للجهات المعنية بضرورة تفادي إسكان العزاب والهاربة منها والمسيبة وسط الحارات والمساكن المأهولة بالمواطنين.

الأب المغدور

ومساء الخميس، شيع العُمانيون في ولاية بدية ضحايا الجريمة المروّعة، فيما نشر بعضُ النشطاء تفاصيل تقشعر لها الابدان حول الجريمة.

وأفاد النشطاء أنّ مرتكبي الجريمة 5 باكستانيين تمكنت لشرطة عمان السلطانية من القبض عليهم.

وتبين –وفق النشطاء- أنّ مرتكبي الجريمة اقتحموا المنزل بعد دخول الأب، وقاموا بتقييده، من ثمّ جلب أطفاله واحداً تلو الآخر وتعذيبهم أمامه وبعدها يتمّ خنق الطفل حتى اجهزوا عليهم.

وبعد قتل الاطفال الثلاثة أمام أبيهم، أحضروا الزوجة وعذّبوها أمامه ثم شنقوها، من بعد ذلك قاموا بضرب الأب بمطرقة على رأسه حتّى فارق الحياة.

ولم يتسن لوطن التأكد من التفاصيل التي نشرها النشطاء حول الجريمة، فيما لم يصدر حتّى اللحظة أي تعقيب من شرطة عمان السلطانية أو أي جهة مسؤولة أخرى عن جريمة القتل في بدية.

ويتصدر -حتى لحظة كتابة هذا الخبر- هاشتاغ [جريمة_قت_لفي_بدية] ترند تويتر بالسلطنة، وفيه تابعت وطن حالة الغضب الكبيرة إزاء الجريمة المقززة.

قد يعجبك ايضا
7 تعليقات
  1. الثورة للأحرار يقول

    الله يرحمهم هذه العائلة كان يجب عليهم أن يحذرو من الباكستانيين وأتمنى من السلطات العمانية أن تمنع الباكستانيين من دخول أراضيها، الباكستانيين معروفين بأنهم شعب همجي وحقود

  2. سوق الطويل-كريتر -عدن يقول

    الباكستان دولة تعيش حرب اهلية (غير معلنة)! منذ الاستقلال…………..!؟
    القتل يوميا في باكستان يوم بين السنود والمسلمين المهاجرين ويوم مسلم ومسيحي ويوم مسلم وهندو وجاءت طاليبان باكستان ونشرت القتل والتفجيرات وقتل الفنانيين يعني انت في باكستان لا تامن على نفسك من القتل في بيتك او في الاسواق تتسوق؟.
    انا مع طرد الجالية الباكستانية من سلطنة عمان وكل دول الخليج العربي.؟ الهنود افضل منهم بكثير.
    هذه مذبحة قاسية لاسرة كاملة لم يرحموا الاطفال ولا الام يقتلوهم امام ابوهم وبعدين يقتلوة ايش هذه النفس الشريرة الشيطانية.
    #طرد-الجالية -الباكستانية-# الان

  3. بنت السلطنه يقول

    الله يرحمهم ويجمعهم في جنات النعيم، ويصبر أهلهم.
    ولا حوله ولا قوه إلا بالله

  4. Ahmad El Raisi يقول

    ان لم تكونوا اقوياء باتخاذ القرارات فالأفضل لا تصرحوا بدوخول الوافدين في دولكم السن بالسن اذا اخطى الاب مثالا ما ذنب الاسره

  5. جوابك يقول

    لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم واتوب اليه. حسبنا الله ونعم الوكيل. الله يرحمهم ويسكنهم فسيح جناته ويلهم أهله وذويه الصبر والسلوان وانا لله وانا اليه راجعون

  6. هزاب يقول

    عندك بلاد لا تتعلم من تجاربها أبدا 1 خاصة التجارب المريرة! في عام 1997م قام عدد 4 من الباكستانيين بقتل اثنين عمانيين من حراس سوق سناو في الشرقية من عمان وهؤلاء الأربعة جزارين قتلوا الضحيتين ذبحا لسرقة السوق! واليوم نفس أفراد الجالية يرتكبون جريمة مأساوية ! هذا هو حال بلد السلام والأمان والأمن ! في شوارع مسقط والمحافظات الجاليات الأسيوية تمشي دون رادع وتثير الفوضى وترعب الناس معظمهم عمالة هاربة ومتسللين لا الشرطة قادرة على فعل شيء ولا فرق التفتيش ولا الأمن ولا المخابرات ولا المكتب السلطاني الذين يفعلون سوى الوساطة لإيران والصهاينة ويتركون الأمن داخل مسقط وعمان للعبث والتهديد! هل تصدقون كل أسبوع تسمع عن افتتاح مركز للشرطة تابعوا فقط صحفهم وستعلمون في النهاية الأمن والأمان والنظام مفقود! بعد كل هذا التجنيد للشباب والشابات في الشرطة لدرجة التشبع ولا دورية تتطوع لحماية المواطن! التحريات والشرطة السرية صارت مفقودة في هذا البلد ! حقيقة حالة الجمود والترهل التي يعيشها هذا البلد ينذر بكارثة قادمة! دعهم يفرحون بالوساطة لإيران واستقبالهم نتنياهو ويتناسون وضعهم المأساوي القادم! مسقط وعمان في خبركان !

  7. معز محمد مروشي يقول

    الباكستانيين ناس لا رحمة ولا شفقة ولا خوف من الله أو من البشر!انا كمقيم تونسي في السلطنة ما شفت من العمانيين الا الخير والاحترام والاخلاق العالية التي حدث عنها رسول الله صلى الله عليه وسلم.
    الجالية الباكستانية للاسف الشديد تثور لأتفه الأسباب وترد بعنف شديد لأبسط الأمور!
    ومهما كانت الاختلافات مع الشخص، ثمة قانون ودولة ترجع إليها كل الناس. والله ما مصدق ومنصدم كيف هالبشر يقتلون اطفال ابرياء وام واب ويبيدون عايلة كاملة قبل عيد الأضحى المبارك؟؟؟؟
    لا حول ولا قوة الا بالله!
    انا مع:
    ١. اعدام هولاء
    ٢. منع الجنسية الباكستانية من دخول كامل الخليج دون استثناء لا أساتذة ولا دكاترة ولا خرطي ترى كلهم نفس الشئ! الطبع واحد!
    الله يرحم الضحايا ويجعل مثواهم الجنة ويصبر اهلهم ويرزقهم جميل الصبر والسلوان.
    الله يحفظ السلطنة وتونس وكل البلاد العربية من كل سوء.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.