خصص لعناصرها امتيازات ومستحقات مالية ضخمة.. معلومات خطيرة عن “فرقة الأعمال القذرة” التابعة شخصيا لابن سلمان

0

كشف حساب شهير بموقع التواصل تويتر معلومات خطيرة، عن التي وصفها بـ”فرقةالأعمال القذرة” ويقودها ، وعن قناة التواصل والتنسيق الأولى بين ابن سلمان والفرقة.

حساب “العهد الجديد” بتويتر قال في سلسلة تغريدات له على حسابه بتويتر رصدتها (وطن) حيث يتابعه أكثر من 350 ألف شخص إن فرقة التدخل السريع، الجهة الأكثر لقاء مع ابن سلمان من بين الجهات الأمنية والعسكرية التي يلتقي بها.

وتابع موضحا:”حيث أنه يلتقي قادتها أكثر من اجتماعه مع رئيس الاستخبارات ووزير أمن الدولة، والسبب أنها مسؤولة عن أمنه الشخصي، والفرقة الأكثر بطشا وقذارة في التعامل مع خصومه”

ولفت الحساب إلى أن سعود القحطاني وماهر المطرب، هما على رأس ”“، فالأول هو قناة التواصل والتنسيق الأولى بين الأمير والفرقة، والثاني قائدا تنفيذيا لها.

وأضاف “العهد الجديد”:”ومن هنا يتضح سبب حرص ابن سلمان على كلا الشخصين بالرغم من الفضحية المدوية التي لحقت بهما”

عناصر “فرقة الأعمال القذرة” اختيرت بشكل أساسي من قوة الحرس الملكي، وتم استقطاب أمهر المقاتلين والضباط من التشكيلات العسكرية والأمنية الأخرى، وأتيح لها ميزانية مفتوحة، بحسب “العهد الجديد” الذي أضاف أيضا أن طُلب منها تنفيذ أصعب المهمات (القذرة)، وخصص لعناصرها امتيازات ومستحقات مالية ضخمة جداً.

وتابع حساب “العهد الجديد” أنه من المؤكد أن ”فرقة الأعمال القذرة“ شاركت بالإضافة إلى اغتيال خاشقجي، في اختطاف فهد البتيري من الأردن، وحاولت الإيقاع بعدد من المعارضين، مثل عمر بن عبدالعزيز، وتجسست على عدد كبير آخر.

كما أشرفت على تعذيب الأمراء، ولديها سجون وغرف تحقيق سرية بعضها في أقبية القصور، مثل عرقة واليمامة.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.