حمد بن جاسم ينشر 4 تغريدات عن “التطبيل” الخليجي.. وهذه نصيحته لدول مجلس التعاون

1

قال آل ثاني، رئيس الوزراء القطري الأسبق، إن التصعيد الراهن في منطقه ، الذي تدعمه بعض دول ، لن يؤدي إلى نشوب صدام عسكري واسع مع .

وأوضح “آل ثاني” في تغريدات على حسابه الرسمي بتويتر رصدتها (وطن) أن الهدف من هذا التصعيد كما يرى هو إعادة الاتفاق النووي إلى مائدة المفاوضات بين الولايات المتحدة وإيران في المقام الأول.

وتابع موضحا:”وللأسف فإن بعض دول مجلس التعاون الخليجي تراودها أحلام إلحاق هزيمة عسكرية بإيران، كما كانت تحلم قبل توقيع الاتفاق الذي انسحبت منه الولايات المتحدة، ووجدت هذه الدول نفسها مضطرة للإشادة بالاتفاق عند توقيعه آنذاك.”

ولفت حمد بن جاسم إلى أن دول الخليج للأسف مجرد طرف ثانوي “نعمل بردات الفعل دونما رؤية تحددها مصالحنا.”

وأشار إلى أن هدم مجلس التعاون الخليجي وتقويضه، كما يحدث اليوم يصب في مصلحة الغير ويدمر مصالح دول المجلس، ولا يخدم إلا مصالح من يريدون إبرام اتفاقيات جديدة مع إيران.

وأضاف:”أما نحن فسنطبل لتلك الاتفاقات كما فعلنا في المرة الأولى.”

واختتم “آل ثاني” تغريداته بالقول:”وكما قلت أكثر من مرة فأنا لا اتفق مع إيران في كل شيء، ولا أختلف مع الغرب في كل شيء، ولكن هناك مصلحة قومية لدول مجلس التعاون والعالم العربي، يجب أن تظل حاضره في حساباتنا ويحترمها الأصدقاء قبل الأعداء حتى نصبح فاعلين لا مطبلين!”

قد يعجبك ايضا
  1. هزاب يقول

    طيب ما هو معلوم أن ترامب يريد اتفاق جديد حسب مواصفاته ! وكل ما في الأمر إعادة إيران إلى المفاوضات منكسرة وبشروط صعبة ! لكن هل الاتفاق سيكون من مصلحة العرب ؟ إيران لها دور مفصل أمريكيا وهو التخريب في الدول العربية ! وفي حال توقيع تلك الاتفاقية فإن واشنطن ستطلق يد الملالي للعبث في الخليج العربي كنوع من الترضيه ! بس يا حمد انت خارج اللعبة ايش اللي يدخلك ومرة نصائخ ومرة توجيهات ! انتهى صلاحيتك من عام 2013م !خخخخخخ!

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.