طارق السويدان: رغم ألمنا الشديد مما وقع في نيوزيلندا إلا أن الحادث كان لصالح الإسلام والمسلمين

1

أشاد المفكر الإسلامي الكويتي الدكتور طارق سويدان، بموقف حكومة من الهجوم الإرهابي على المسجدين ووصفه بأنه “موقف مشرف جدا”

وقال “السويدان” في مقابلة مع “الأناضول” بمدينة إسطنبول:”أنا اطلعت على تفاصيل المؤتمر الذي عقدته رئيسة الوزراء، وتفاصيل المؤتمر الصحفي لرئيسة الشرطة المسلمة النيوزيلندية، وأرى أنه حينما نجد موقفاً مشرفا، ينبغي أن نقول للمحسن أحسنت وللمسيء أسأت كما كان موقفنا من حكومة الدنمارك في قضية الرسومات سيئاً، فينبغي أن نقول لحكومة نيوزيلندا أحسنت، لموقفك المشرف السليم”.

وأضاف “رغم ألمنا الشديد مما حدث، إلا أنها كانت لصالح الإسلام والمسلمين، فرب ضارة نافعة، ورسالة الناس في نيوزيلندا إلى المسلمين في تعاطفهم كانت ممتازة.”

وأشار السويدان إلى أن “موقف نيوزيلندا شفا الصدور، وهي استطاعت أن تمتص الغضب، بمثل هذه المواقف، الأحداث التي حدثت في نيوزلندا آلمت الجميع، والمتطرفون موجودون في كل مكان، وهي تصرفات فردية وليست ممنهجة”.

ودعا المفكر الكويتي إلى “تقليل الصوت السيئ من قبل الطرفين”، معتبرا أن “التطرف والإرهاب ليس ممنهجاً، وإنما تصرفات فردية”.

وحول ردود الأفعال العالمية إزاء الهجوم، شدد على أن “ردة الفعل العالمية على الصعيدين السياسي أو الشعبي، كانت إيجابية جداً”.

واعتبر أن “ردود الفعل الشعبية في العالمين العربي والإسلامي كانت رائعة جداً، وهذا يدل على مشاعر الوحدة الإسلامية الأصيلة التي تعبر عن متانة الجسد الواحد الذي إذا اشتكى منه عضو تداعى له سائر الجسد بالسهر والحمى”.

وحول مواقف الدول إزاء الهجوم الإرهابي، أضاف “المواقف تختلف من دولة إلى أخرى، فهناك مواقف متقدمة مثل ، وهي قدمت موقفاً مشرفاً، وفي أيضاً كان هناك تعميم على المساجد لإقامة صلاة الغائب”.

قد يعجبك ايضا
تعليق 1
  1. العراقي يقول

    تدخل تركيا في الشأن الداخلي النيوزلندي ليس بالموقف المشرف بل يعتبر موقفاً خبيثاً .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More