وئام وهاب “يطبل” لـ”بن سلمان”: يكفي أنه قضى على “المؤسسة الدينية المتخلفة”

2

أشاد الوزير اللبناني السابق ورئيس حزب “، بولي العهد السعودي وسياسته داعيا إلى محاربة الفساد في لبنان عبر الاستعانة بما قام به ابن سلمان في .

“وهاب” وفي مقابلة متلفزة عبر شاشة “nbn” قال متملقا : “شو بها تجربة محمد بن سلمان، أنا رأيي أنها تجربة ممتازة، ويجب علينا تطبيق مثلها في لبنان”.

وتابع: “تأتي بأشخاص إلى الحبس، ولا تخرجهم قبل أن ترجع ما سرقوه من الدولة”.

https://www.youtube.com/watch?v=KqjkTJFCnVg

ولفت وهاب إلى أن “أحد من تم القبض عليهم في قضايا الاختلاس والفساد في السعودية، سعد الحريري، ولكن بحكم منصبه كرئيس حكومة لبنان، تمت تسوية القضية دون ضجة”.

وأشاد وئام وهاب أيضا، بضرب محمد بن سلمان “المؤسسة الدينية المتخلفة”، بحسب وصفه، مشددا على أن ما يقوم به من ضرب للدولة الدينية وتحجيم لدور السلطة تجربة جديرة بالاهتمام.

اللافت أن وئام وهاب، وبعد تغزله بابن سلمان، هاجم ، واتهمها بمحاولة استغلال قضية جريمة قتل الكاتب جمال خاشقجي.

وقال: “لمنظومة أمن عربية تضع حدا لما يجري في ليبيا وتحصن مصر وتعيد الإعمار في سوريا، وتعيد العراق إلى عزه، وتحمي الخليج من تدخل الإخوان كما يحصل اليوم بتدخل أردوغان بمقتل الخاشقجي”.

وختم قائلا إن تجربة محمد بن سلمان “جديرة بالاهتمام”، داعيا إلى تطبيقها في لبنان.

قد يعجبك ايضا
2 تعليقات
  1. م عرقاب الجزائر يقول

    تخلى عنه حزب الله ماليا؟!،بسبب نضوب خزائن حزب الله لأسباب مختلفة؟!،إنه مشتاق للرز؟!،لذلك هو يداهن بن سلمان؟!،لعل وعسى يمنُ عليه بحفنة من الرز تنعشه قبل أن يموت جوعا؟!،موضة الجياع؟!،قذف وسب تركيا لإرضاء من هم مصابون بفوبيا أردوغان؟!،يتكلم عن المؤسسة الدينية المتخلفة في السعودية والتي قوًضها بن سلمان؟!،لقد نسي المعتوه أنً حليفه حزب اللات يستند لمؤسسة دينية تحتكم لإمام غائب؟!،إمام غائب يريدون استحضاره على عجل؟!،والكيفية هي ارتكاب المظالم التي يندى لها الجبين ؟!،في سوريا والعراق؟!،حدًثنا يا مرتزق عن مؤسسة ولي الفقيه؟!،لو كنت صادقا لشحت الرز بالمباشر ؟!،عوض الشحت بالهمز واللمز والغمز؟!،شخصيات كارتونية أقل مايقال عنها أنًها عرائس قرقوز؟!.

  2. خبير كلاب يقول

    لا فض فوك يا اخ عرقاب، كلمات في الصميم لكن أمثال هؤلاء المرتزقة لا يقرؤون ولا يسمعون، فقط ينبطحون لتلقي ما لذ لهم وطاب لهم من الإمام ومن الخلف.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.