“شاهد” حتّى أثناء مُحاكمته.. سفاح نيوزيلندا يستفزّ المسلمين بحركةٍ بأصابعه.. هذا ما تعنيه

1

خلال عرضه على المحكمة صباح السبت، قام الإرهابي الأسترالي (28 عاما)، بعمل حركة بيده رغم الأغلال التي تُقيّده، لإثارة المسلمين واستفزازهم.

وأظهرته الصور وهو يشير بعلامة “القبول” بيده أثناء مثوله أمام المحكمة، في إشارة تستخدم لتأييد أيديولوجية تفوق ، وهي يستخدمها العنصريون والنازيون الجدد.

وقرّرت المحكمة النيوزيلندية، احتجاز الإرهابي القاتِل حتى أبريل/نيسان المقبل، لعرض القضية على المحكمة العليا.

وظهر القاتِل أثناء عرضه على القضاء هادئا صامتا مبتسما.

ولم يطلب القاتِل من المحكمة إطلاق سراحه بكفالة أو إخفاء اسمه.

في غضون ذلك، قالت رئيسة وزراء نيوزيلندا جاسيندا أرديرن -اليوم السبت- إن تارانت كان ينوي مواصلة هجماته قبل أن تقبض عليه الشرطة، وأشارت إلى أنه كان متنقلا ويحمل سلاحين ناريين آخرين في السيارة التي كان يركبها.

سفاح نيوزيلندا
سفاح نيوزيلندا

وارتكب الإرهابي الأسترالي مذبحة خلال صلاة الجمعة في مسجدين بمدينة كرايست تشيرش بنيوزيلندا الجمعة، راح ضحيتها 50 شهيداً وعشرات الجرحى، وتذرع بالانتقام لضحايا هجمات ارتكبها مسلمون ومهاجرون في أوروبا.

قد يعجبك ايضا
  1. عبدالحق صداح يقول

    الحروب سجال، والدهر دولاب، والدنيا ليل ونهار، والأرض صعود جبل وهبوط واد، ولكن العبرة بالنهاية، والأمور بخواتيمها، والنهاية لنا إن شاء الله، للإسلام، ما دمنا معه فالنصر لنا. علي الطنطاوي

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.