شاهد| مبروك عطية يهاجم الفياغرا النسائية: “لو أعطيت مراتك حبة وبعد 5 دقائق مات أبوك .. لمين تسيبها؟”

3

وصف الداعية المصري د.، ، بـ”القذرة والمعفنة”، على خلفية موافقة وزارة الصحة المصرية على تداول العقار في الأسواق، لعلاج البرود الجنسي لدى النساء.

 

وتساءل عطية، وهو أستاذ بجامعة الأزهر، حول ما يمكن أن يحدث في حال استخدمت المرأة تلك (المنشطات)، وحصل أي أمر طارئ. موضحاً أن المرأة بطبيعتها هادئة، مستشهدًا بكلام الله حين قال: ﴿هُنَّ لِبَاس لَّكُم﴾.

وكانت ، سجّلت أول حالة وفاة لسيدة عقب تناولها الفياغرا النسائية، وممارستها الرذيلة مع أحد الأشخاص، حيث عُثر على جثتها داخل سيارة تاكسي، في حيّ السيدة زينب بالقاهرة.

 

وفي التفاصيل، قدّم سائق تاكسي بلاغاً أفاد فيه أن شخصا ومعه سيدة استقلا السيارة، وأثناء سيره بالطريق فوجئ بوفاة السيدة التي بصحبة السائق، حيث انتقل رجال المباحث لمكان الواقعة، وتم القبض على الشخص الذي كان برفقة المتوفاة.

 

واعترف المتهم أمام رجال المباحث، أنه أقام علاقة جنسية آثمة مع المتوفاة مقابل حصولها منه على 200 جنيه، وأثناء ممارسة الرذيلة معه داخل شقته، تناولت المتوفاة عقاقير طبيبة قالت له أنها فياغرا نسائية.

 

وأضاف المتهم أنه عقب انتهاء ممارسة الرذيلة مع المتوفاة، اصطحابها واستقل تاكسي لتوصيلها إلى أهلها، ولكنه فوجئ بأنها لا تتحرك داخل التاكسي وتوفيت.

قد يعجبك ايضا
3 تعليقات
  1. م عرقاب الجزائر يقول

    رجال في أم الدنيا فقدوا الرجولة ويريدون تحويلها للنسوان اصطناعيا بمنحهن الفيغارا النسائية؟!،رب واحد كألف ورب 100مليون كأف؟!،إن كان هنلك برود جنسي للستات في مصر فسببه الانقلابيين لاغير؟!،أزيحوا الانقلابيين من الحكم بارتداء سترات حمراء والخروج للشارع تعود الرغبة الجنسية فورا لنسائكم؟!،من أين تأتي الرغبة الجنسية لنسوانكم وهن لا يجدن في المنزل شيئا؟!،لا الفول؟!،ولا الفراخ؟!،ولا الرغيف؟!،ولا الشاي؟!،ولا البطاطس ؟!،ولا الرز ؟!،ولا غيرها من ضرورا ت الحياة التي أفناها لهيب الأسعار؟!،هذا أكبر عامل لحصول برود ونكد النساء عندكم؟!،كيف تكن لهن الرغبة والواحدة منهن تبقى ثلاجتها لشهور وليس فيها إلا الماء؟!،إن لم نقل لسنين كما ثلاجة السيسي؟!،الأمن من الجوع هو أكبر محفز للجنس فكيف بمن عدمه؟!،بل وعدم حتى الأمن؟!، امتاع النساء بالكماليات فضلا عن الضروريات هو أكبر عامل لحصول الرغبة الجنسية لديهن ؟،فكيف وأنتم لا تطيقون حتى توفير أبسط الضروريات؟!،أوليس الدين يأمر بامتاعهن بأقصى ما يمكن على الموسع قدره وعلى المقتر قدره ؟!،وكم في مصر من المضحكات ولكنه ضحك بالفيغارا وهو كالبكاء؟!. نظام عجز عن توفير الغذاء والدواء فاستعاض ذلك بتوفير الفيغارا ؟!،فيغارا التنويم الجنسي حتى لا يصحو أحد من المصريين فيخلو الجو للانقلابيين فيعيثون مفسدين وهم مطمئنين بأن شعبهم في الجنس غارقون؟!.

  2. ترمب يقول

    هذا الداهيــــــــــــــــــــــــــة لا الداعية خائف على حريمـــه….؟

  3. مغترب يقول

    يا اخي يا من تسمي نفسك شيخا انت لا تهتم بموضاعاتك الا فيما بين الفخدين كباقي او ككل جمهور العلماء و المشايخ الاجلاء اهتموا لا ي موضوعات اخري تهم الناس بحق في حياتهم التي اصبحت بائسه ولا داعي للتظاهر بانك رجل منزل من السماء
    انزلوا الي ارض الواقع و ناقشوا مصائب الناس فمصائب الناس لا تنحصر في الجنس يا شيخنا و انما بتوفير حياه كريمه و لائقه لهم و لا طفالهم توفير رعايه صحيه و تعليم و احترام مسؤلي المجتمع لهم و تعاملهم معهم كبي اديمن و ليس كلابا ضاله او اناس هامشيون او عشوائيين فهم مصريين و ابناء هذا الوطن و يستحقوا الحترام و التقدير و ليس احتقارهم بموضاعاتك التافهه

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.