“شاهد” أب يمني فعل ما لا يتحمله بشر لإنقاذ طفله الذي كان يحتضر بين يديه والنهاية مأساوية

تداول ناشطون بموقع التواصل تويتر “فيديو” أظهر جانب من مأساة الشعب اليمني بسبب الحصار السعودي له، حيث يموت الأطفال الرضع جوعا بسبب .

 

وتوفي صباح اليوم الجمعة، عبده شوعي، بسبب سوء التغذية الذي نتج عنه فقر دم حاد تسبب بوفاته في المستشفى، بعد أن حمله والده لمدة ثلاث ساعات يهرول به حافي القدمين تجاه المركز الطبي أملا في إنقاذه، لكن “عقيل” غادر الحياة بعدما ظل يحتضر ساعة وفشل المسعفون في إنقاذه.

يشار إلى أن نحو 85 ألف طفل دون سن الخامسة ماتوا بسبب سوء التغذية الحاد خلال ثلاث سنوات من ، بحسب ما أفادت إحدى المنظمات.

 

هذا وتجري محادثات لإنهاء حرب استمرت ثلاث سنوات بقيادة والإمارات، وتسببت في أسوأ أزمة إنسانية في العالم لكن المنظمات الدولية تكتفي باصدار التقارير دون اتخاذ القرارات.

قد يعجبك ايضا
5 تعليقات
  1. ايهاب يقول

    الله ينتقم من حكام العرب تبا لهم .
    شئ مؤلم كثيرا .
    الله يفرج همهم ويبعد عنهم الضالمين .

  2. بنت السلطنه يقول

    ولا تحسبن الله غافلا عما يعمل الظالمون.

  3. م عرقاب الجزائر يقول

    عظم الله أجركم وألهمكم الصبر والسلوان وجمعكم وأياه في الجنان،أما الظلمة المجرمون الخونة القتلة الطغاة البغاة العراة من كل القيم فلهم الويل ولعنات كل شريف ؟!،حسابهم يوم يحشر الناس فيسألهم الواحد الديان بأي ذنب حاصروهم؟!،بأي ذنب جوعوهم؟!،بأي ذنب قصفوهم؟!،بأي ذنب قتلوهم؟!،بأي ذنب حرموهم من الحليب والمياه والدواء؟!،ألا لعنة الله على كل من لايدين هذا الإجرام؟!،أماتوهم وهم أحياء وأئمتهم يتلون علينا بالحرم قوله تعالى:(وإذا المؤودة قتلت بأي ذنب قتلت)؟!،وإذا اليمنيون شيوخ ونساء وشباب وأطفال ورضع سئلوا بأي ذنب قتلوا؟!. الهوس بالجلوس على الكراسي يحرق الأخضر واليابس؟!،ألا لعنة الله على كل من جعل كرسي الحكم يسمو على كل القيم؟!.

  4. عزوز يقول

    اللهم اهلك آل سلول ومزق ملكهم وأرنا فيهم عجائب قدرتك

  5. مغترب يقول

    ما باللك باحفاد كفار قريش و الله لا ملة لهم ولا دين ولم يعرفوا الرحمه ولا الانسانيه يوما و جاء الرسول الكريم ليرسي لهم مكارم الاخلاق و حاربوه و تحالفوا ضده ليقتلوه ضربه رجل واحد ليتفرق دمه بين القبائل و بعد وفاته (ص) ارتدوا عن دينه و عادوا الي كفرهم و فساد اخلاقهم فالعرب لا اخلاق ولا ملة لهم غير القتل و الفساد و الانحلال و الرقص و الغناء و الخمر و النساء كانوا و لايزالون يتهافتون علي الخيانه و التامر علي بعضهم البعض و يصافحوا و يساندوا العدو علي اخيه العربي اللذي من دينه لهذا يحتقرهم العالم اجمع
    هذه حياة العرب عباد الاصنام قديما عباد الطواغيت و الكفر حديثا
    انهم احفاد كفار قريش العرب الكلاب اللذين ماتت ضمائرهم و طغت احقادهم و تجبرهم علي كل الناس
    اللهم انتقامك منهم اللهم شتت شملهم ولا تجمعهم علي كلمة سواء

التعليقات تخضع للمراجعة قبل النشر

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.