“ويكيليكس”: ضابط الاستخبارات ماهر مطرب الذي نسق قتل “خاشقجي” شارك في عمليات قرصنة

في واقعة جديدة لتضييق الخناق على ولي العهد السعودي “أبو منشار”، فجر موقع “ويكيليكس” مفاجأة من العيار الثقيل، كاشفا بأن العقيد عبد العزيز مطرب المقرب من “أبو منشار” والذي نسق عملية قتل الكاتب الصحفي جمال خاشقجي، سبق وان شارك في عديدة نيابة عن .

 

وفي تغريدة عبر الحساب الرسمي على موقع التدوين المصغر “تويتر”، أفاد “ويكيليكس”، أكد “ويكيليكس” على أن “مطرب” شارك رفقة مسؤولين سعوديين في تدريب على استخدام برمجية للقرصنة الإلكترونية، مدته 8 أسابيع في إيطاليا عام 2011.

 

وبحسب المنشور، فقد استخدم “مطرب” اسم albwardy في شن عمليات قرصنة عديدة نيابة عن المملكة العربية السعودية.

 

وفي السياق، أكدت مصادر تركية، الأربعاء، أن ماهر عبد العزيز مطرب، المقرب من ولي العهد السعودي محمد بن سلمان، هو منسق عملية قتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي.

 

وقالت المصادر إن “مطرب” أجرى 19 اتصالا يوم قتل “خاشقجي” منها 4 بمكتب سكرتير محمد بن سلمان.

 

وذكرت أن قام باستئجار الطائرتين الخاصتين اللتين جاء على متنهما فريق الإغتيال المكوّن من 15 شخصاً.

 

وكانت صحيفة “نيويورك تايمز” الأمريكية، قالت إن السلطات التركية تمكنت من تحديد هويات بعض المشتبهين بلعب دور في اختفاء الصحفي السعودي جمال خاشقجي.

 

وقالت إن المشتبه الأول هو ماهر عبد العزيز مطرب، زار الكثير من الأماكن بصفته حارسا لولي العهد السعودي، وعمل دبلوماسيا في السفارة السعودية لدى لندن عام 2007.

 

أما المشتبه الثاني فهو عضو في طاقم الحماية الذي يسافر مع الأمير محمد، واسمه عبد العزيز الهوساوي، بحسب ما ذكره للصحيفة محترف فرنسي يعمل مع الأسرة المالكة بالسعودية.

 

وأضافت أن المشتبه الثالث هو ذعار غالب الحربي، والذي تمت ترقيته إلى رتبة ملازم لـ “شجاعته في حماية القصر الملكي” في جدة العام الماضي.

 

وأشارت إلى أن المشتبه الرابع هو محمد سعد الزهراني، وهو من الحرس الملكي، وسافر بجواز سفر لشخص آخر.

 

فيما بينت أن الخامس هو أخصائي التشريح الدكتور صلاح الطبيقي.

 

يشار إلى أن ماهر عبد العزيز مطرب (مواليد 1971) عقيد في ، وعمل سابقاً ضمن الملحق الأمني لسفارة بلاده في لندن. وكانت سائل إعلام تركية نشرت صور وأسماء أفراد الوفد السعودي الذين دخلوا تركيا قبل وبعد اختفاء الصحافي السعودي جمال خاشقجي، داخل قنصلية بلاده في مدينة إسطنبول التركية، وبينهم “مطرب”.

قد يعجبك ايضا

التعليقات تخضع للمراجعة قبل النشر

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.