كان آخرهم وزير الخزانة الأمريكي.. مستشار ابن زايد لمقاطعي منتدى استثمار أبو منشار: أنتم الخاسرون

في أعقاب موجة الانسحابات الدولية من المشاركة في مؤتمر المزمع عقده في أواخر الشهر الحالي تضامنا مع الكتب الصحفي جمال خاشقجي، نصب مستشار ولي عهد أبو ظبي عبد الخالق عبد الله متحدثا باسم “” متوعدا كل من انسحب بالخسارة.

 

وقال “عبد الله” في تدوينة له عبر حسابه بموقع التدوين المصغر “تويتر” رصدتها “وطن”:” كل من قرر ان يغيب عن #دافوس_الصحراء الذي سيعقد الأسبوع القادم يستجيب لضغط الرأي العام ويجب تفهمه لكن سيكون من أكبر الخاسرين”.

 

وزعم ان “المؤتمر قائم بمن حضر وهم أكثر من الذي غاب. والمؤكد ان من تغيب هذا العام سيعود بعد سنة عندما تهدأ العاصفة. فجميعهم بحاجة للسعودية ومشاريعها التريليونية”.

 

واليوم، الخميس، انضم وزير الخزانة الأمريكي ستيفن منوشين، لقائمة المنسحبين من المؤتمر الاستثماري الذي ستنظمه السعودية أواخر أكتوبر/تشرين الأول الجاري.

 

وأعلن “منوشين”، في تغريدة عبر حسابه على تويتر، مساء الخميس، عن قراره عدم مشاركته في مؤتمر الاستثمار السعودي.

 

وقال إنه اجتمع مع الرئيس دونالد ترامب ووزير الخارجية مايك بومبيو، واتفق معهما على القرار بشأن السعودية، وذلك على خلفية قضية اختفاء الصحفي السعودي، جمال خاشقجي.

كما سبق وأعلن وزير المالية الفرنسي برونو لومير، الخميس أنه ألغى مشاركته في المنتدى الاستثماري في الأسبوع المقبل تضامنا مع “خاشقجي”.

 

وقال “لومير” في تصريحات لتلفزيون “سينات العام” الفرنسي المحلي: ”كلا لن أذهب للرياض الأسبوع المقبل… الظروف غير ملائمة“.

 

وكان وزير الخارجية الألماني، هايكو ماس، قد أعلن  الأربعاء أنه قام بتأجيل زيارته إلى السعودية، بعدما “كانت لديه خطة لزيارة المملكة”، ذلك على خلفية اختفاء الصحفي  جمال خاشقجي .

 

وقال “ماس” في مؤتمر صحفي في برلين: “خططنا للقيام بزيارة في سياق إصلاح العلاقات مع السعودية، لكننا سنؤجلها الآن حتى تعطي السعودية تفاصيل أوضح حول اختفاء خاشقجي”.

 

وأضاف: “الجانب السعودي يخطط لإصدار بيان (حول قضية خاشقجي) وسنستخدم ذلك كأساس لتحديد ما إذا ستكون زيارتنا (إلى الرياض) منطقية في الوقت الحالي”.

 

كما سبق وأكدت مديرة صندوق النقد الدولي كريستين لاجارد عن إلغاء خططها لحضور مؤتمر “دافوس الصحراء” الذي يقام بالسعودية لنفس السبب.

 

وقال صندوق النقد الدولي في بيان له، إن كريستين لاجارد مديرة الصندوق أرجأت زيارة كانت مقررة للشرق الأوسط وكانت تشمل الرياض لحضور مؤتمر استثماري.

 

وقال متحدث باسم الصندوق وفقا لما نقلته “رويترز” دون الإفصاح عن سبب القرار ”تأجلت زيارة مديرة الصندوق المقررة سلفا إلى منطقة الشرق الأوسط“.

 

يأتي هذا في وقت انسحب فيه رؤساء تنفيذيون لبعض من أكبر البنوك والشركات المالية الأوروبية من مؤتمر على مستوى عال من المقرر انعقاده في السعودية، لينضموا بذلك إلى العديد من رؤساء الشركات الذين أحجموا عن حضور المؤتمر في ظل مخاوف واسعة النطاق بشأن مصير الصحفي كمال خاشقجي.

 

فقد انسحب الرؤساء التنفيذيون لبنوك اتش.اس.بي.سي وستاندرد تشارترد وكريدي سويس وبورصة لندن، إضافة إلى رئيس مجلس إدارة بنك بي.إن.بي باريبا يوم الثلاثاء من حضور مؤتمر مبادرة مستقبل الاستثمار.

 

يأتي ذلك في أعقاب انسحابات في وقت سابق من جانب مسؤولين تنفيذيين ماليين أمريكيين كبار، من بينهم جيمي ديمون الرئيس التنفيذي لجيه.بي مورجان، ووسط ضغوط دولية متنامية على السعودية بشأن اختفاء خاشقجي.

قد يعجبك ايضا
  1. ابوعمر يقول

    مثلكم مثل العاهرة التي خسرت شرفها وعفتها ايها الكلب المسن…زبالة مزبلة ابناء زايد

التعليقات تخضع للمراجعة قبل النشر

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.