تداول ناشطون بمواقع التواصل “فيديو” أثار جدلا واسعا للأمين العام لـ” وهو يبكي على الهواء مباشرة خلال كلمة عن “” و بن علي.

 

ووفقا للمقطع المتداول انفجر “نصرالله” بالبكاء عندما بدأ التحدث عن الحسين بن علي -رضي الله عنه- انفجر في خطبته عن ذكرى عاشوراء ولم يستطِع إكمال كلمته.

وأثار المقطع جدلا واسعا بين النشطاء الذين هاجموا حسن نصرالله، ووصفوا دموعه بـ”دموع التماسيح”.

 

وعلق الإعلامي السوري عمر مدنية على المقطع في تغريدة له بقوله:”ظهر المجرم حسن نصرالله متباكيا على الحسين لكي يهتفوا له حميره، (كل هذه الحركات باتت معرفة للجميع الا للعقول المخدره من انصار حزب الله) ”

وقال الصحافي السوري جيري ماهر مهاجما “نصرالله”:”عندما بكى حسن نصرالله امس تذكرت دموع رجال سوريا ولبنان واليمن الذين قتل حسن وعصابته اولادهم ونسائهم وشردهم، واغتصب ارضهم واحتلها”.

 

وتابع:”لهذا لا يمكننا ان نقول اكثر من ان دموعك هي دموع التماسيح ايها المجرم القاتل المنتحل صفة مقاوم وما انت الا مجرم سفاح برتبة تمساح. ”