في ظل التصعيد بين وأمريكا عقب قرارات “” العقابية الأخيرة تجاه طهران، أكد قائد قوات البحرية في الإيراني، علي رضا تنكسيري، سيطرة إيران بالكامل على العربي ومضيق هرمز الاستراتيجي.

 

ورفض القائد العسكري في الحرس الثوري اليوم، حسب وكالة “تسنيم”، الاتهامات الموجهة إلى طهران بالتدخل في شؤون دول أخرى، محملا “الأعداء” المسؤولية عن استغلال هذه الادعاءات لتبرير تواجدهم في المنطقة وبيعها أسلحة، مما ينسف الأمن الإقليمي، حسب رأيه.

 

وأكد “تنكسيري” استعداد القوات البحرية التابعة للحرس الثوري أكثر من أي وقت مضى للدفاع عن مصالح البلاد في الخليج، بما في ذلك قيامها بعمليات استطلاعية ومراقبة تحركات “الأعداء”.

 

وشدد المسؤول العسكري الإيراني على أن تواجد إيران مستمر ليلا ونهارا في ، متعهدا بحماية الملاحة البحرية للدول الإسلامية المجاورة أيضا.

 

وقال مخاطبا دول الخليج: “أكدنا مرارا وتكرارا أننا نمد يد الأخوة إليكم، ونحن مستعدون لضمان ، وليست هناك حاجة إلى التواجد الأجنبي، مثل الولايات المتحدة وغيرها، في المنطقة”.

 

وسبق أن أعلن مسؤولون أمريكيون كبار عن نية الولايات المتحدة العمل على تقليص صادرات النفط الإيرانية إلى مستوى الصفر، في ظل الخلافات البارزة بين الدولتين وإعادة فرض واشنطن العقوبات الاقتصادية على الجمهورية الإسلامية.

 

في المقابل، هدد مسؤولون إيرانيون أكثر من مرة بإغلاق ، الممر البحري الاستراتيجي لناقلات النفط الخليجي، ردا على الخطوات العدائية المحتملة من قبل الولايات المتحدة، ومحاولاتها لمنع تصدير النفط الإيراني.