العاهل الأردني يتوعد “كل من تسول له نفسه المساس بأمن البلاد”: سنقاتل الخوارج ونضربهم

1

توعد بن الحسين, “كل من تسول له نفسه” المساس بأمن البلاد. حسب قوله- وذلك في بيان وزعه الديوان الملكي على وسائل الاعلام.

 

وتوعد العاهل الأردني بمحاسبة كل المسؤولين عن المساس بأمن البلاد، عقب يومين من استهدف دورية أمنية في مدينة الفحيص ما أسفر عن مقتل 6 من أفراد الدورية.

 

وقال الملك عبد الله بحسب بيان صادر عن الديوان الملكي الأردني ” سنحاسب كل من سولت له نفسه المساس بأمن الأردن وسلامة مواطنيه، وسنقاتل الخوارج ونضربهم بلا رحمة وبكل قوة وحزم”.

 

وأضاف “هذا العمل الإجرامي الجبان يذكرنا دائما بأن بلدنا مستهدف من الظلاميين الذين يريدون الشر بنا جميعا”.

 

وتابع “هدفنا دائما كسر شوكة الإرهاب ودحره ولن نحيد عن هذا الهدف رغم التضحيات”.

 

وكانت الحكومة الأردنية، قد قالت أمس السبت، إن 4 من عناصرها الأمنية قتلوا خلال مداهمة أمنية بحثا عن متورطين في تفجير استهدف قوات الأمن في وقت سابق من اليوم.

 

وقالت وزير الدولة لشؤون الإعلام الناطق الرسمي باسم الحكومة جمانة غنيمات إن الأجهزة الأمنية المختصة نفذت مداهمة في موقع خلية إرهابية بعد الاشتباه بتورّطها في حادثة الفحيص الإرهابية، حيث تحركت قوة مشتركة من الأجهزة الأمنية إلى مدينة لإلقاء القبض على المشتبه بتورطهم في هذه العملية.

 

و أعلن الديوان الملكي في الأردن، اليوم الأحد، عن تنكيس علم السارية على المدخل الرئيسي للديوان منذ اليوم ولمدة ثلاثة أيام.

قد يعجبك ايضا
  1. ابوعمر يقول

    عن أي خوارج يا (أبتوع الخوارج)……..الخوارج الحقيقييــــن هم من تعج بهم الثكنات العسكرية….الواقع الذي تودون تغطيته او الابتعاد عنه وحمايته…الخوارج والارهاب الهمجي هم هؤلاء الثكنات )

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.