انتهت المباراة النهائية لبطولة 2018 في ، بفوز صعب للمنتخب الفرنسي الذي حالفه الحظ بصورة كبيرة على نظيره الكرواتي بفارق هدفين في المباراة التي شهدت 6 أهداف بشكل إجمالي، الأمر الذي لم تشهده البطولة منذ عام 1966.

 

وتمكن المنتخب الفرنسي من الفوز ببطولة كأس العالم للمرة الثانية في تاريخه بعدما تغلب على نظيره الكرواتي في المباراة النهائية بنتيجة 4-2 اليوم الأحد على ملعب لوجنيكي بالعاصمة الروسية موسكو.

 

واستغلت أخطاء لاعبي لإحراز اثنين من أهدافها.

 

فقد أحرز المهاجم ماريو ماندزوكيتش الهدف الأول للديوك في مرماه في الدقيقة 18.

 

 

لكن كرواتيا أدركت التعادل عبر إيفان بيريسيتش بعد 10 دقائق من تسديدة صاروخية.

 

 

لكن اللاعب نفسه عاد وارتكب خطأ أدى لاحتساب الحكم ضربة جزاء لفرنسا بعدما لمس الكرة بيده في منطقة الجزاء، ليحرز أنطوان غريزمان هدف التقدم للديوك في الدقيقة 39.

 

 

واستمر التفوق الفرنسي في بداية الشوط الثاني وتوج بهدف ثالث بقدم لاعب الوسط بول بوغبا من تسديدة متقنة في الدقيقة 59.

 

 

بعد هذا الهدف ظهرت علامات الانهيار على المنتخب الكرواتي، وتلقى هدفا رابعا من كيليان مبابي في الدقيقة 65.

 

 

لكن الحارس الفرنسي هوغو لوريس ارتكب خطأ فادحا منح بموجبه ماندزوكيتش الفرصة لتصحيح خطأه الأول ليسجل الأخير الهدف الثاني للكروات في الدقيقة 69.

 

 

بيد أن النتيجة استمرت كما هي حتى نهاية المباراة لتحرز فرنسا البطولة ويدخل مدربها ديدييه ديشامب التاريخ بعدما فاز بكأس العالم لاعبا ومدربا.

 

وكانت المرة الأولى التي فازت فيها فرنسا بالمونديال عام 1998 عندما تغلبت على البرازيل بنتيجة 3-0 في العاصمة باريس.