منعت ما تسمى قوات النخبة الشبوانية المدعومة من دولة موكب وزير النقل اليمني ومحافظ اللواء من المرور صوب ساحل المحافظة الواقعة جنوبي شرقي .

 

وقال مصدر حكومي إن نقطة تفتيش تابعة للنخبة الشبوانية في مديرية منعت الموكب من المرور وأجبرته على العودة إلى مدينة عتق العاصمة الإدارية للمحافظة.

 

وكان الموكب الذي ضم الوزير والمحافظ ومسؤولين محليين وأمنيين وعسكريين متجها إلى ساحل المحافظة لوضع حجر الأساس لبناء بحري جديد أقرته الحكومة الشرعية في اليمن.

 

وقد نددت الأجهزة التابعة للحكومة الشرعية في محافظة شبوة في الآونة الأخيرة بما وصفتها بالاستفزازات الأمنية من قبل قوات النخبة الشبوانية، وقالت إنها لن تتهاون في ردع كل من يحاول زعزعة أمن المحافظة.

 

وكانت النخبة الشبوانية قد أوقفت موكب محافظ شبوة ومرافقيه عند حاجز أمني بمدينة عزان قبل أسبوع، ولم تسمح لهم بالمرور إلا بعد تلقي أوامر من ضباط إماراتيين يتمركزون في ميناء بلحاف الذي يتخذونه ، وفقا لمصادر محلية.

 

وذكرت تلك المصادر أن النخبة الشبوانية اعتقلت في الآونة الأخيرة مدير أمن مديرية حبّان ومدير البحث الجنائي في المديرية ثم أفرجت عنهما، واعتقلت قبل ذلك مدير أمن مديرية الروضة.