قال وزير الخارجية التركي، ، إن “الحصار” المفروض على ، هو قرار سياسي، ولا يخدم مصالح أي من الدول في المنطقة.

 

وأشار أوغلو في مقابلة مع قناة “الجزيرة” القطرية، إلى أن “ حاولت منذ البداية القيام بدور وساطة، لكن المتابع يرى أن إعلام دول الحصار يهاجم أنقرة”.

 

وأضاف أوغلو: “أحد أصدقاء ولي العهد السعودي محمد بن سلمان —وهو مسؤول عن اللوبي السعودي في أمريكا- نشر صورة كاذبة يدعي أنها لقطري قُتل من قبل جنود أتراك بالدوحة في محاولة لزرع الفتنة فـ”كيف من الممكن أن تتوسط وهناك طرف يكرهك، ويهاجمك؟”.

 

وأعرب أوغلو عن ثقته بقدرة المملكة العربية على إدارة وحل الأزمة الخليجية المستمرة منذ منتصف العام الماضي.

 

وتابع: “آمل بأنهم سيجتازون هذا الوضع في وقت قريب، وأثق بأن السعودية قادرة على إدارة وحل هذه الأزمة”.

 

وكانت السعودية والإمارات والبحرين ومصر، قرروا مقاطعة قطر، في الخامس من يونيو/حزيران العام الماضي، واتهموها بأنها تدعم الإرهاب، لكن قطر ترفض هذه الاتهامات وتنفيها، واتهمت دول المقاطعة بمحاولة فرض الوصاية على قرارها الوطني والتنازل عن سيادتها.