AlexaMetrics "عرابي" تؤكد أن صحة "محمد مرسي" في خطر وتطالب أمير قطر وأردوغان بالتدخل العاجل | وطن يغرد خارج السرب

“عرابي” تؤكد أن صحة “محمد مرسي” في خطر وتطالب أمير قطر وأردوغان بالتدخل العاجل

أكدت الناشطة السياسية والمعارضة المصرية، آيات عرابي، أن حياة الرئيس المعزول محمد مرسي في خطر، موضحة بأن هناك حاجة ماسة للجنة طبية دولية للكشف على صحته.

 

وقالت “عرابي” في تدوينة لها عبر حسابها بموقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” رصدتها “وطن”:”من الممكن أن يضعوا في طعامه جرعات صغيرة من السموم التدريجية التي تحدث أثراً تدريجياً أو يمنعوا عنه بعض الأدوية بجرعات محسوبة او يستبدلوها بادوية منتهية الصلاحية بالاضافة إلى عشرات الطرق الأخرى”، مضيفة أنه: “في كل الانقلابات يتم التخلص من الرئيس المنتخب”.

 

وأضافت: “في تشيلي قتلوا الرئيس الينيدي وفي مصر اختطفوا الرئيس مرسي على أمل أن يتنازل الناس عن عودته ولما كان معسكر الشرعية ثابت في موقفه المصر على الرئيس مرسي, فمن المتوقع أن يحاول العسكر التعدي على حياة الرئيس بصورة لا تثير الانتباه وربما تستغرق وقتاً (مر بالفعل اربع سنوات)”، على حد قولها.

 

وتابعت قائلة: “على الجميع ان يتحرك الآن،فالأمر جد لا هزل فيه خصوصاً أن العسكر يخططون لمهزلة انتخابات 2018 العسكرية..حياة الرئيس هي مسؤوليتنا جميعاً”.

 

كما توجهت في تدوينة اخرى بمناشدة لأمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، والرئيس التركي رجب طيب أردوغان بالتدخل العاجل لدى الهيئات الدولية لتعيين لجنة إشراف طبي على صحة الرئيس محمد مرسي.

قد يعجبك ايضا

تعليقات:

  1. انما يرحم الله من عباده الرحماء..
    اولا بالنسبة لعودة الرءيس مرسي لممارسة السياسة يعد مستحيلا حتى ولو افرج عنه..اولا لانه بعيد عن الاحداث. لا يعرف حقيقة الامور واتباعه يقل عددهم. .,ولن يتركه قادة الاحزاب الاخرى المسيطرين على الواجهة السياسية,,,وثانيا وجود الاخوان في الواجهة سوف يسبب لمصر مشاكل كثيرة نحن فى غنى عنها,,,وانا اعتقد انه لن تكون قطر او اي دولة اخرى ارحم باي مواطن مصري من رءيسها وحكومتها, والرءيس السابق مرسي هو مواطن مصري وهو وغيره مسؤولية وامانة في رقبة الرءيس عبد الفتاح,,وهم جميعا اخوة وابناء له,,ولن ينتظر احد ليوصيه عليهم, وانشالله ,,يتدخل الرءيس عبد الفتاح بنفسه لمساعدة اي حالة انسانية,,وعمونا انتم يا اخوان من اذيتم الرجل,,وذلك باصرارركم على عودته,وانتم تعلمون ان الظروف صعبة بل وقد تكون معتمة,,والمسلم كيس فطن,,فكان يكفي ان تناد ا بتخفيف العقوبة له,,,وان اردت ان تطاع فاطلب المستطاع..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *