الإمارات “عدوة الثورات” تتراجع عن استخفافها بثورة الجزائر العظيمة ووسيم يوسف يصطاد بالماء العكر

4

في محاولة متأخرة لامتصاص غضب الشارع الجزائري، الذي ثار على تصريحات حاكم إمارة الشارقة، سلطان القاسمي، الذي زعم بأن الرئيس الرئيس الفرنسي “شارل ديغول” منح “الجزائر” الاستقلال ليحظى باحترام الرئيس المصري الأسبق، جمال عبد الناصر، خرجت بعض الأصوات الإماراتية الرسمية وشبه الرسمية لتحاول لملمة الفضيحة والخطيئة التي وقع فيها”القاسمي” في حق أكثر من مليون ونصف شهيد قضوا في سبيل الاستقلال عن الاحتلال الفرنسي.

 

وفما يتعلق بالموقف الرسمي، حاول وزير الدولة للشؤون الإماراتية، أنور قرقاش، نزع فتيل الأزمة التي اشتعلت بسبب تصريحات “القاسمي”، ليؤكد على التضحية الأسطورية للشعب الجزائري لنيل الاستقلال.

 

وقال “قرقاش” في سلسلة تدوينات له عبر حسابه بموقع التدوين المصغر “تويتر” رصدتها “وطن”:” الإستقلال الجزائري وليد تضحيات الشعب ومقاومته عبر ثورة تاريخية كبرى،والأدوار الإقليمية والدولية جزء مساند من المشهد، وقاريء التاريخ يدرك ذلك”.

 

وأضاف في تغريدة أخرى: ” الثورة الجزائرية أحد أهم فصول التحرر الوطني وعلامة فارقة في تفكيك عصر الإستعمار الأوروبي، التضحية الأسطورية للشعب مكنت الحرية و الإستقلال”.

 

وتابع قائلا محاولا لملمة الأمور حتى لا تتصاعد: ” ثورة الجزائر تتجاوز في بعدها الإطار العربي، لتكون معبرا عن مرحلة التحرر الوطني في التاريخ الإنساني. التضحية بالنفس و النفيس حققت الإنجاز”.

 

وحول الموقف شبه الرسمي الذي خرج من الداعية الإماراتي وسيم يوسف الأردني الاصل والمقرب من ولي عهد أبو ظبي، محمد بن زايد، محاولا الرد على “القاسمي”، أكد أنه لا يوجد دولة في العالم قامت بتقديم التضحيات لإرجاع سيادتها اكثر من الجزائر.

 

وقال في تدوينة له عبر حسابه بموقع التدوين المصغر “تويتر”:” لن تجد في العالم العربي دولة قدمت الشهداء وقامت بالتضحيات من أجل إرجاع سيادتهم و وطنهم أكثر من دولة #الجزائر”.

 

وكان ناشطون جزائريون قد ردواعلى تصريحات حاكم إمارة الشارقة، الشيخ سلطان بن محمد القاسمي، التي أهان فيها الجزائريين باعتبار أن الرئيس الفرنسي شارل ديغول، عمل على منح الجزائر الاستقلال ليكسب ود واحترام الرئيس المصري آنذاك جمال عبد الناصر.

 

وأطلق الناشطون هاشتاغا بعنوان: ” #عار_عليك_يا_حاكم_الشارقه”، صبوا فيه جام غضبهم على “القاسمي”، متهمين إياه بأنه لا يفقه التاريخ، مؤكدين أن بلادهم نالت استقلالها بدماء وتضحيات أهلها ومناضليها، مطالبين إياه بتقديم اعتذار رسمي عن هذه التصريحات.

 

قد يعجبك ايضا
4 تعليقات
  1. Avatar of وهيبة الجزائر
    وهيبة الجزائر يقول

    عندما كان الجزائريون يذبّحون ولقتلون ويجاهدون بالنفس والنفيس في سبيل الحرية والانعتاق، لم يكن لمشيخته وجود. الله يقطع لسانه ويذله قد ما مشى الكلب حافي

  2. Avatar of الشهيد العربي بن لمهيدي
    الشهيد العربي بن لمهيدي يقول

    منقول للفائدة
    ثورة الجزائر واستقلالها ليست هبة من عبدالناصر او ديغول.
    حاكم الشارقة سلطان بن محمد القاسمي يحاول وضع نفسه في صف المبشرين بالعملقة الثقافية ويكتب كتب ومقالات تاريخية جلها تحت مظلة القوى العظمى وهيمنتها على الشرق…
    حضر مؤخرا معرض كتاب لندن في قاعة اولمبيا قرب كينزينتون الفاخرة غرب لندن ومعه ترسانة من الاعلام المأجور ..طبعا كل ناشر يطمع في مال المشيخات يتقرب منه لأخذ نصيب من الكعك…صاحبنا يقول إن القسطنطينية هي سبب استعمار الغرب للخليج بهدف فتح طريق التجارة نحو الشرق بعدما أغلق العثمانيون بوابتهم في وجه الصليبيين.
    في معرض لندن حاول القاسيمي مغازلة المصريين وقال إن ديغول الحكيم اعطى الاستقلال للجزائر كجزء من التفاهمات الدولية في الشرق الاوسط وإرضاء لعبد الناصر…التفاهمات الممتدة جدورها من الحرب العالمية الاولى ومؤتمر باريس بين العمالقة الغربيين الأربعة كليمانصو ورفاقه.
    في معرض لندن تسلم شيخ الشارقة جائزة سايمون هاركورت ماستر لكبار الناشرين والمدعمين للثقافة في العالم…وعبر الشيخ عن امتنانه للجائزة ودعا الى لقاء الحضارات والحوار ونبذ القوة والعسكرة.
    الظاهر أن الشيخ اراد الانتقام من الجزائر. بسبب دورها في ليبيا وسياستها مع ايران فاطلق نفاياته التي يسميها البعض ثقافة وتاريخ..
    فوق المليون شهيد ,الم يزعجوا ويرعبوا ديغول وفرنسا والناتو ببنادقهم وقنابلهم وتضحياتهم؟
    الجزائر حررها شعبها…ثورة الجزائر واستقلالها ليست هبة من عبدالناصر او ديغول.
    مثال المثقف والحاكم العربي الباهت والخادم لاسياده الغرب.
    ((حسب الشيخ ,نصيحة قدمت من وزير الثقافة الفرنسي لديغول ”تكسب ود عبد الناصر والعرب أعط الإستقلال للجزائر…فمنح ديغول الاستقلال للجزائر”
    ويعقب سلطان بن محمد القاسمي:هنا نرى كيف تمكن الإنسان المثقف من تحقيق أهدافه بدون أن يحمل أسلحة ويطلق نيرانا،باستخدام الكلمةالصادقة والتوجه الصحيح
    الخلاصة:
    ما قاله شيخ الشارقة بالضبط أن الثورة او المطالبة بإسترجاع الارض قد تنجح دون اللجوء الى السلاح !
    وضرب مثلا بوزير ثقافة فرنسي أقنع ديغول بمنح الاستقلال للجزائر لكسب مودة عبد الناصر والعرب.
    وخلص الى نتيجة أن ما انجزه الوزير الفرنسي بالكلام للجزائر والعرب اعظم من أي ثورة…وان تضحيات الجزائريين عبث وليس طريقة حضارية لاسترجاع الحقوق المسلوبة…كما أن هناك تلميح خبيث يشكك في هوية الجزائر وان عبد الناصر كان هو حاميها.
    هكذا كلام يبهج اليهود والفرس فلا أحد سيزعجهم بالمطالبة بفلسطين او بجزر الامارات والعراق وربما سوريا واليمن كذلك.
    يعني طالب بحقوقك بالكلامولوجيا والانبطاح…يعني تضحية الجزائريين والفلسطينيين لاسترجاع حقوقهم غباء وهمجية.
    هاته هي عقلية الانبطاح العربية التي أضاعت الحقوق والأوطان وجعلت من الأمة مسخرة،لكن الغريب في الامر أن ملايير الامارات واخواتها تهدم اليمن وسوريا وليبيا وخربت مصر .

    1. Avatar of Rajaa rahmani
      Rajaa rahmani يقول

      مااوقحك يا حاكم الشارقه من انتم اصلا لم تكونو موجودين لانتهم ولا شارقه ولا دبي ولا اوبو ظبي في وقت ثوره الجزائر لم تكن موجوده لاامارات ولا حكامها فكيف يعرفون على تاريخ الجزاىر الجزاىر اكبر منهم ولجزاىر حضاره اين حضارتهم حضارتهم بيع التمور في الهند في وقت ثورتنا المجيده

      1. Avatar of الحمد الله
        الحمد الله يقول

        كانت تسمي قديما(( ساحل عٌمان ))وهي ارض تابعه لدولة العمانية حاليا لكن الاستعمار البريطاني هو من قام باعطى الشيوخ البدو الحكم الذتي في تلك المنطقة وتسمى الان الامارات
        انسخ المتداولين الناجحين في eToro – شبكة الاستثمار الاجتماعي الرائدة في العالم. انضم إلينا الآن واحصل على مكافأة إيداع قدرها 200 دولار لاستثمارها! http://etoro.tw/2mwnrFt

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More