الداعية سعد البريك فند كل الأقاويل عن اعتقاله بتغريدة:” اللهم ربنا أعز الإسلام والمسلمين”

0

فند الداعية السعودي سعد البريك اقاويل اعتقاله, في تغريدة أطلقها على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”, بعد ساعات من الانباء التي تداولت بقوة عن اعتقاله في المملكة.

 

وكان نشطاء سعوديون على موقع “تويتر” زعموا في وقت سابق أن “البريك اعتُقل بعد أيام قليلة من اعتقال الداعية عصام العويد الذي تتضح بعد أسباب توقيفه، فيما تواردت أنباء متناقضة عن اتهامه بـ”تمويل جماعات إرهابية وكتابته تغريدات تنتقد بقوة عمل هيئة الترفيه الحكومية”.

 

ولم يعلق حساب البريك الذي يتابعه أكثر من مليون ونصف على تويتر، على ما تردد من أنباء عن اعتقاله، غير أنه نشر تغردية صباح اليوم الاثنين جاء فيها: “اللهم ربنا أعز الإسلام والمسلمين اللهم احفظ بلادنا وعافنا واجمع شملنا ومن تولى أمرنا على طاعتك وانصر جنودنا وادحر عدونا وابسط أرزاقنا.”

https://twitter.com/saadalbreik/status/838589900144377856?ref_src=twsrc%5Etfw

ولم يتضح على الفور ما إذا كان البريك هو نفسه من يدير الحساب، غير أن متابعي الداعية ومحبيه تباشروا بهذه التغريدة باعتبارها تفند مزاعم اعتقالها.

 

وكان البريك واحدًا من كثير من السعوديين -ربما أبرزهم- في دفاعه عن العويد، عندما انضم لحملة إلكترونية واسعة للدفاع عن العويد، الذي قالت صحيفة “سبق” المقرَّبة من وزارة الداخلية السعودية، إن سبب اعتقاله هو تورطه بجمع تبرعات لصالح تنظيم “إرهابي”.

 

وكتب البريك في 27 فبراير/شباط الماضي تغريدة على حسابه في “تويتر” الذي يتابعه أكثر من مليون ونصف شخص، قال فيها “#عصام_العويد_ليس_إرهابيًا، لم أر في حياتي تهْمتين أُوذي بهما المخلصون في هذا الوطن من تصنيف المحتسب في إنكار المنكر بالأخونجية والدعشنة بلا دليل”.

[ratemypost]
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

قد يعجبك ايضا

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More