هكذا عاقبوا أباً اغتصب ابنته بعدما أخبرته بهذا الأمر!

1

حُكِمَ على أمريكيّ يبلغُ من العمر (54 عاماً)، بالسجن لمدة 21 عاماً، بعد ادانته باغتصاب ابنته المراهقة وذلك بعدما قالت له إنّها مثلية الجنس.

 

وبرّر الأبُ قيامه بهذه الجريمة نتيجة غضبه الشديد وذلك ليظهر لها أنّ الجنس مع الرجال هو الأفضل.

 

وقد تبيّن في سياق التحقيق مع الأب أنّه كان يغتصب ابنته الثانية طيلة العقدين الأخيرين، كما أدين بثلاث حالات بين عامي 1980 و1990.

 

وقال متحدث باسم الجمعية الوطنية لمنع القسوة ضد الأطفال، إنّ الشابّة أظهرت شجاعة في جلسة المحاكمة بالرغم من حالتها النفسية المروعة.

قد يعجبك ايضا
تعليق 1
  1. زائر يقول

    ورد نفس الخبر تقريباً في هذا العدد نفسه ولكن الأب في الخبر الأول هندي وفي هذا الخبر أمريكي. ولا تعليق على ذلك.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.