AlexaMetrics القاسم للمعارضة المشاركة في أستانة: "من يتخلى عن سلاحه سيتخلى عن سرواله وربما كيلوته" | وطن يغرد خارج السرب

القاسم للمعارضة المشاركة في أستانة: “من يتخلى عن سلاحه سيتخلى عن سرواله وربما كيلوته”

وجه الإعلامي السوري والمذيع بقناة “الجزيرة”، الدكتور فيصل القاسم نداء إلى السوريين، أكد فيه أن الثائر الذي يتفاوض بدون سلاح سيضطر إلى أن يخلع سرواله، داعيا لأخذ عبرة من التاريخ.

 

وقال “القاسم” في سلسلة تغريدات له عبر حسابه بموقع التدوين المصغر”تويتر” رصدتها “وطن”: ” ايها السوريون: ما من حركة ثورية عبر التاريخ ذهبت للتفاوض بدون سلاحها،بل فاوضت وهي تقاتل. فمن يتخلى عن سلاحه سيخلع سرواله وربما كيلوته لاحقا”.

 

وأضاف “القاسم” في تغريدة أخرى موجها حديثه إلى من أسماهم “العائدين إلى حضن الوطن”: ” إلى العائدين إلى حضن الوطن: فقط تذكروا ماذا يحدث للذين يجلسون في أحضان الآخرين. وسلامتكن”.

 

ويطلق لفظ العائدين إلى حضن الوطن على كل من تخلى عن سلاحه بعد ان كان منضما لقوات المعارضة، وسلم نفسه للنظام، خاصة بعد الهزيمة التي لحقت بقوات المعارضة في حلب.

 

قد يعجبك ايضا

تعليقات:

  1. جرى تصوير معركة احتلال حلب الشرقية في الإعلام و كأنها أم المعارك التي بموجبها سوف تسقط ثورة شعب سوريا مع أن الواقع أن غالبية محافظة حلب لا تزال خارج سيطرة عصابات روسيا و إيران و النصيرية.
    التضخيم الإعلامي مهد لهذا المؤتمر ، الذي كانت قبله مؤتمرات جنيف، من أجل أن يقبل ممثلو ما تسمى بالمعارضة بإعادة إنتاج النظام القمعي و على رأسه علمانيون ، ولربما يتم تغيير بشار مع بقاء رموز الطغيان و الفساد بما يخدم الأجندة الإستعمارية الخارجية و ليس مصلحة شعب سوريا.
    هذا الشعب ,الذي قدم حوالي مليون شهيد و تم تدمير غالبية بيوته مع تهجير حوالي 12 مليون إنسان منه مع تغييرات ديموغرافية لبلداته ، يراد منه أن يستسلم و يرضى بالبقاء من دون حرية و كرامة و عدل. من الخزي و العار أن يقبل أي مخلص لدينه و وطنه و شعبه بإلغاء الثورة. المطلوب تغيير أساليبها حتى تتحرر سوريا من ربقة الإستعباد و هذا ما نادينا به سابقاً من دون أن يلقى النداء آذاناً صاغية لأن بعض القادة باعوا أنفسهم مقابل ثمن بخس ، و الشعب يعرفهم و سيحاكمهم تماماً مثل بشار و زبانيته .

  2. اطمئن يا فيصل يابن قاسم مؤكد الجماعه راح يطلعوا بلا سراويل ولا كيلوتات سلط ملط ربي كما خلقتني لأن أساسهم وحقيقتهم وجوهرهم سلط ملط بلا ذمة ولا دين مجرد مرتزقه من أساسهم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *