لادّعائه أن التونسيات يُحارِبن يومياً لنزع حجابهن .. عريضة تطالب “فالس” بالاعتذار للمرأة التونسية

0

أثارت تصريحات رئيس الوزراء الفرنسي المستقيل “مانويل فالس”، مؤخراً على قناة “فرانس 24″، عن المرأة التونسية، غضباً واسعاً في تونس، وصل حدّ إعلان نواب في البرلمان التونسي، جمع توقيعات على عريضة احتجاج، الإثنين، تطالبه بالاعتذار عن تصريحات المغلوطة.

 

وبادر إلى جمع التواقيع على العريضة نواب الأحزاب التقدمية والمدنية, وعلى رأسها نداء تونس و افاق تونس والوطني الحر والجبهة الشعبية.

 

وستطالب العريضة البرلمانية لأعضاء مجلس الشعب التونسي رئيسَ الوزراء الفرنسي المستقيل, والذي سبق وأن زار تونس في أشغال مؤتمرها الدولي للإستثمار موفى شهر نوفمبر الفارط, بالإعتذار علنا عن تصريحاته المسيئة للمرأة التونسية و المجانبة للصواب في حقها.

 

وكان فالس قد صرح خلال برنامج تلفزيوني بقناة “فرانس 24” بأن “تونس وإيران تجبران النساء على إرتداء الحجاب, وأن التونسيات والإيرانيات يحاربن يوميا من أجل نزعه”, وفق تعبيره.

 

وقال فالس انه مع حرية المرأة ومع حرية “اختيار ملابسهنّ”. مضيفاً انه ليس ضد الحجاب كموروث ثقافي ولكن ضد استعماله لغايات سياسية.بحسب ما قال

 

 

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More