هذا الشاب توقف قلبه فحمله في حقيبة ظهره .. مافعله بعد ذلك أمرٌ بطوليّ

0

دائماً تستمر الحياة مهما كانت المتاعب التي نعاني منها، ولكن هناك أشخاصٌ يبعثون لمن حولهم الأملَ وحبّ الحياة، ويجبُ أن يقال عنهم “أبطالٌ خارقون يعيشون حولنا” .

 

فالشاب الأمريكي اندرو جونز، تعرض قبل عامين لحادثةٍ تسبب له باعتلالٍ في عضلة القلب، وجراءها أصبح لا يستطيعُ المشيَ أو الوقوف، ولم ييأس رغم هذا الاعتلال، فالحياة بالنسبة له لم تنتهِ.

 

وظلّ أندرو جونز في العناية المشددة 4 أشهر، وقبل أن يتوقف قلبُه عن العمل ويموت، استطاع الأطباءُ في آخر دقيقة انقاذه بزراعة قلب صناعيّ. وهذا القلب كان مستحيلاً زرعه داخلياً فاضطر الاطباء الى ابقائه خراج جسمه، فلجأوا إلى وضعه داخل حقيبة الظهر.

 

وحينما شُفي جونر من الجراحة وعاد لممارسة حياته مرة أخرى، صار منزعجاً من الحقيبة التي صارت تلازمه أينما حلّ وارتحل، لكنه تذكّر جيداً أنه بدون هذه الحقيبة لا يمكنه العيشُ أبداً، ورويداً رويداً تعوّد عليها واعتبرها جزءاً منه.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More