المجلس الإسلامي السوري هنأ ثوار حلب ودعا إلى فتح كل جبهات سوريا في آن واحد لتحريرها

0

“خاص- وطن”- أصدر المجلس الإسلامي السوري بياناً هنأ به ثوار حلب لفكهم الحصار عن أحيائها الشرقية، ووجه لهم تحية لتضحياتهم، موصياً إياهم بالاحتياط في الدماء والأموال، واحترام الملكيات الخاصة والعامة.

 

ودعا المجلس كل الفصائل في مختلف المدن السورية إلى فتح جميع الجبهات وخاصة في حوران، كما دعا المسلمين حكاماً وشعوباً إلى دعم الثورة بكل أشكال الدعم المادي والمعنوي.

 

وأوصى المجلس في بيانه الثوار إلى “تقوى الله في الدماء والأموال والاحتياط فيها، وكذلك احترام الملكيات الخاصة والعامة لأنها ملك الأمة إلا ما احتاج إليه المجاهدون من السلاح والعتاد، وكذلك نوصيهم بإخوانهم المدنيين المرابطين وذلك بمساعدتهم في تأمين حاجاتهم الأساسية من غذاء ودواء”.

13938589_516201848584780_6868858275065598406_n

وأشار إلى أن أعظم دروس هذا الفتح أن وحدة الكلمة وتراص الصفوف والصبر والثبات من أعظم الأسباب الشرعية والقدرية للنصر المؤزر، داعياً إلى “مزيد من التلاحم والتراص، والحذر كل الحذر من التفرق والتنازع”.

 

ودعا كل الفصائل في كل الجبهات إلى فتحها جميعاً في وقت واحد لتشتيت قوى النظام، “ولاستغلال فرصة انهيار الروح المعنوية لدى حلف العدوان”.

 

كما ناشد المقاتلين في صفوف المعارضة بحوران للاستجابة لمناشدة إخوانهم في داريا والغوطة وريف دمشق عموماً، وقالت “نربأ بهم أن يكونوا ممن خذلوا إخوانهم وقد استنصروهم في الدين وناشدوهم العون”.

 

 

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More