18 حقيقة عن الدّاعية المثير للجدل عدنان إبراهيم

11

استطاع الدّاعية الإسلاميّ ، أن يشكّل توجهاً دعوياً جديداً في الوقت المعاصر، حيث يعتبر الكثيرون أن الرجل الديني الإنفتاحي الذي يحاول ان يغير الركود الحاصل في الإسلام، ويحارب التشويه الذي ينتهجه ”شيوخ الجهل“ حسب وصفهم.

 

ويعتبر “عدنان” شيخ غير تقليدي، فهو يلتزم بالبدلة بدل الزي الديني، ويحاول الظهور بصورة مغايرة للسائد. ويصرح دائماً أنه يريد ان يعلي الحق على الجهل ويدعو لمقارعة الحجة بالحجة ويعرف عن نفسه بمارتن لوثر العرب.

 

وفيما يلي حقائق قد لا يعلمها كثيرون عن الدّاعية عدنان ابراهيم:

 

1-ولد عدنان ابراهيم سنة 1966 في غزة، .

 

2-درس بمدارس الاونروا ثم هاجر الى يوغوسلافيا حيث بدأ بدراسة الطب ثم غادرها للنمسا لاحقاً بسبب اندلاع الحرب.

 

3-لم يكمل دراسة الطب، بل بدأ بدراسة الشريعة في كلية الامام الوزاعي في لبنان.

 

4-اخذ شهادة الماجستير بعنوان ”عمر السيدة عائشة عندما بنى بها الرسول“.

 

5-رغم تعريفه عن نفسه بأنه دكتور إلا أن عدنان قدم بحثه للدكتوراة مؤخراً (سنة 2014) تحت عنوان ”حرية الإعتقاد في الإسلام ومعترضاتها“.

 

6-يعمل كشيخ في مسجد الشورى في فيينا، كما يترأس جمعية لقاء الحضارات التي انشأها مع بعض اخوانه.

 

7-ينتقد الفتوحات الاسلامية العدوانية وطلب الجزية والتضييق على الاقليات المسيحية واليهودية. كما يشجع على الانظمة العلمانية والليبرالية.

 

8-يعتبر عدنان أن ينزف والمجتمع العربي يتداعى فكرياً وثقافياً وعلمياً وإنسانياً وعسكرياً ودينياً واخلاقياً وأن الدين على شفير الإنقراض إذا لم يحصل تغيير.

 

9-ينتقد عدنان في خطاباته ، والأنظمة الديكتاتورية والعنف وكذلك العديد من الشخصيات الإسلامية التاريخية إلّا أنه صرح انه فرض ذلك عليه بعد انضمامه للعمل بشبكات التلفزة الخليجية.

 

10-يدّعي عدنان بأنه ألف كتاب كامل شامل بعمر ال 13 واسماه ”المرأة بين القديم والحديث“.

 

11-يؤمن عدنان بـ”الكرامات“ ويتحدث عن استخدامها بالغش بامتحانات الطب وكذلك اضاءة الانوار من دون اسلاك.

 

12-يؤمن عدنان بظهور الجن والشياطين ويروي قصص عن الشيطانات الجميلات اللواتي ظهرن له وحاولن إغراءه.

 

13-يروي عدنان كتابة مؤلف كامل بقلم الحبر من دون أن ينقص منه شيء ابداً، كما يؤمن بقراءة الفنجان. وعرف أن ماله حلال من خلال رسالة وصلته من مجهول باللغة الألمانية.

 

14-يعتبر عدنان ابراهيم أن ستيفن هوكينغ فيلسوف سخيف وأن لديه مشاكل نفسية لأنه “معاق” يحاول بائساً شرح أصل الكون، كما يعتبر كارل ماركس “اهبل”.

 

15-انتقد ريتشارد دوكنز ونعت فكره بالإستحمار والإستهبال وسخّف فكرة الانتخاب الطبيعي وكذّبها ليعود لاحقاً ويمدح داروين ويتفق معه بنسبة 99% وقام بعمل سلسلة ثقافية يشرح فيها طريقة عمل الإنتخاب الطبيعي.

 

16-يعتبر المثلية شذوذاً وإخفاقاً انسانياً وشخصية غير مكتملة، وتعدي على طبيعة الله ويصفهم بأنهم ليسوا ببشر. لكنه يرفض الأحاديث حول حرقهم أو قتلهم أو رميهم من شاهق.

 

17-الكثير من الملحدين يدينون بالشكر لعدنان ابراهيم، لانهم يعتبرونه جسر وصل بين التدين والالحاد، وعدنان يشكل القشة التي يتمسك بها المؤمن قبل ان يترك الدين نهائيا.

 

18-من اعماله: مطرقة البرهان وزجاج ، نظرية التطور، مباحث الفلسفة, الصحابة وعدالتهم، ليطمئن قلبي.

 

 

 

 

 

 

قد يعجبك ايضا
  1. فوزي يقول

    داعية الى ابواب جهنم مجرد شخص فاشل عالة على الغرب . لو كان فعلا شريفا لعمل عملا يترزق منه بدلا من الارتزاق بالدعوة .. معظم الدعاة في الغرب هم مجرد مهاجرين فشلوا في العمل والانخراط في المجتمعات الغربية ولم يجدوا اسهل من المساجد والدعوة للارتزاق منها وقد رأيت امثاله كثيرا في الدول الاسكندنافية وبريطانيا

  2. البرهان يقول

    ماشاء الله على دعاه البلاط الذين يمجدون السلطان في كل صلاه في بلاد العرب اوطاني. عدنان ابراهيم رجل مثقف في الكثير من المجالات ويبين بالبرهان الإيمان الصحيح البعيد عن الخزعبلات المعروفة عند هؤلاء الدعاه المأجورين والمضروبون على رؤوسهم ودورهم من السلطان. وفوزي هذا لا يقول الحقيقيه ولا اعرف عن الدول الإسكندنافية ولكن اعرف عن امريكيا ومنذ أربعين سنه، الامه كلهم هنا مثقفون بلا استثناء. اللهم اهدي الجهلاء من أبناء قومي، قولوا أمين . أمين

  3. ali يقول

    الدين الاسلامي في هذا الزمان شوهه بعض العلماء مثل هذا الشخص الفاشل

  4. فوزي يقول

    الى الذي سمى نفسه البرهان :
    كيف حكمت انني لم اقل الحقيقة وفي نفس الوقت تقول لا اعرف عن الدول الاسكندنافية ! بعدين مين قال لك يا فهمان اني بمدح بعلماء السلاطين ! لعنة الله عليهم كلهم ابتداء من شيوخ الوهابية ومرورا بالبوطي وحسون ووصولا لجمعة لوسيم يوسف وانتهاء بعدنان ابراهيم كلهم اوسخ من بعض .. اطلع من عبادة الاشخاص وابحث في عقلك ستجد انك تفهم اكثر من هذا التافه عدنان ابراهيم .. كفاكم تقديسا للأشخاص ما ودانا في داهية الا تقديسكم للافراد !

  5. خلدون يقول

    هذا المعتوه …شكله مخه ضرب لما حول دراسته من الطب إلى الشريعة. .الأسلاك في مخه ضربت. .ي

  6. منذر كمال الدين يقول

    واضح ان كاتب الموضوع منحاز ولديه أحكام مسبقة عن الرجل . وتناول بعض النقاط بشيئ من السطحية محاولا إشانة صورة الدكتور في أزهان من لم يتعرف عليه . ومن ثم كان حري به أن يدرج مراجع حول النقاط التي طرحها ( مثل : أين ادعى إستخدام الكرامات للغش في إمتحانات الطب ) . وفي الأول والأخير لم يذكر هذا الـ (بتاع) – لأنه لا يرقى ليكون مقالا حتى . فضلا على أن يرقى ليكون مقالا علميا . – لم يذكر ولا حسنة من محاسن الشيخ الفاضل بل إكتفى فقط بالمساوئ.

  7. أسمراني يقول

    لايشك كل مسلم عاقل أن عدنان إبراهيم رافضي متصوف خرافي دجالو ولأن المجال لايتسع في ذكر خرافاته وخزعبلاته ومايدسه من سموم بين ثنايا خطبه , لذا احيلك اخي المسلم إلى موقع ( شبكةُ طريق السنةِ) لتقراء من خلاله (جامع الردود على عدنان إبراهيم) , حيث رد عليه عشرات العلماء والمشايخ والمواقع والمراكز وبينوا فساد معتقد وعظيم ضلالاته

  8. الشريف الحسني الوطني يقول

    هههههههههههه هل هذا مقال محترم !!!!
    لو كنت ياكاتب المقال لديك ادنى ذرة من معرفة بالبحث العلمي لعرضت مايعرفه القاصي قبل الداني عن علمه وورعه وتقواه ومنهجيته كمفكر وسعة اطلاعه وتقربه الى الحق وبعده عن الشبهات والباطل واخذه بالصدق فيما يروي وفيما يتحدث

  9. ابويحي يقول

    رافضي خبيث يعمل بالتقية

  10. Hassan يقول

    عندما ترى عالم مشهور.اعرف بان الغرب والعلمانيين ينفخون فيه لكي يحققوا به ماربهم الخسيسه.وهو علمانية الاسلام مثل ما يفعل هذا اللعين عدنان الكلب يمكر ويمكر الله .والله خير الماكرين.

  11. bob يقول

    بصراحة عندو كريزمة خطابية بس معلوماتو غريبة شوية

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.