كالكاليست: استثمارات السعودية في “أوبر” تثير غضب النساء فاتخذن هذا القرار

0

“وطن- ترجمة خاصة”- قال موقع كالكاليست الإسرائيلي في تقرير له إن استثمارات المملكة العربية السعودية في شركة أوبر المختصة في تقديم خدمات نقل للركاب أثار الغضب الداخلي خاصة لدى النساء الذين لا يستطيعون قيادة السيارات في المملكة.

 

وأضاف الموقع في تقرير ترجمته وطن أن السعودية تعتبر الدولة الوحيدة في العالم التي تحظر على النساء قيادة السيارات، ورغم ذلك اتجهت إلى الاستثمار في واحدة من الشركات العملاقة المختصة في تقديم خدمات للركاب، مؤكدا أن القرار أثار غضبا بين العديد من النساء السعوديات.

 

ولفت كالكاليست إلى أن شركة أوبر وقعت مؤخرا اتفاقا لاستثمارات بقيمة 3.5 مليار دولار من صندوق الثروة السيادية الخاص بالمملكة العربية السعودية، مشيرا إلى أن هذا القرار خطوة أخرى من المملكة العربية السعودية لزيادة مصادر الدخل التي لا ترتبط بالنفط.

 

وأوضح الموقع أن الصفقة أثارت غضبا قويا في الشبكات الاجتماعية، حيث أعلن النساء السعوديات مقاطعة شركة أوبر، وبدأ الاحتجاج لاكتساب المزيد من الزخم لدى النساء في جميع أنحاء البلاد وتم نشر صور لحظر تطبيق أوبر على أجهزتهم النقالة.

 

وفي العاصمة نشط منذ عام 2014 خدمة محلية مماثلة تسمى “كريم” تحظى بشعبية كبيرة بين النساء السعوديات، في محاولة لتغيير سياسة تفرض ضدهم لعقدين من الزمن، حيث يضطرون لتشغيل سائقين معظمهم من الأجانب، أو أن يعتمدوا اقتصاديا على الأقارب من الرجال للوصول إلى أماكن مختلفة.

 

وكانت دخلت السعودية في استثمار عملاق وغير متوقع ضمن شركة “أوبر” العالمية المتخصصة بتقديم خدمات نقل الركاب، لتصبح المملكة هي أكبر المساهمين في الشركة العملاقة التي باتت تهيمن على حصة كبيرة من خدمات نقل الأفراد في العالم، فيما يكشف الاستثمار في “أوبر” عن توجه جديد لدى المملكة يتمثل في الدخول بمشروعات تقنية حديثة وتطبيقات ذكية لم يسبق للدول العربية أو المستثمرين العرب الدخول فيها.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.