كم من مرة حاولنا أن نقف بعد الاستيقاظ من النوم، ولم نستطع فعل ذلك! وكم من مرة حاولنا الوقوف أو اردنا القيام بعمل ما وشعرنا بخمول لا يوصف منعنا من التحرك… فالدوخة والخمول حالتان نصاب بهما في اي لحظة في اليوم، من دون ان نكون على دراية بأسبابهما.

 

أسباب  والخمول:

1- المشاكل في عملية إنتاج الدم ونقص الهيموجلوبين

2- الخلل في نسبة السكر بالدم

3- التهوية الزائدة أو التهوية القليلة

4- عدم وصول الدم الكافي إلى الدماغ

5- مشاكل الأذن كالتهاب الأذن الداخلية

6- الإصابة بفقر الدم

7- تناول المشروبات الكحولية بكثرة

8- زيادة نسبة السكر في الجسم

9- الخلل بكمية الفيتامينات والمعادن المختلفة بالجسم

10- إجهاد الجسم بسبب العصبيّة الزائدة

11- مشاركة الجنين لغذاء المرأة ممّا يسبّب لها الشعور بالدوار والخمول أثناء فترة الحمل

12- إهمال تحريك الجسم وعدم اللجوء إلى الرياضة

13- الخلل في عدد ساعات النوم

14- تلوّث البيئة بالعديد من المواد الكيميائيّة الضارّة

15- ممارسة عادة التدخين السيّئة أو التعرّض للتدخين السلبي

16- العمل المتواصل والمستمرّ دون أخذ قسط من الراحة

 

ومن الأسباب الأخرى للدوخة والخمول ارتفاع الضغط، اضافة الى فقر الدم.

كما وان بعض الأدوية قد تؤدي الى الدوخة والخمول اضافة الى التوتر والقلق والضغوطات النفسية، وهذه يمكن أن تسبب أيضا آلام العضلات، ويمكن أن تكون في الصدر، وآلام عضلات الظهر، منها أيضا الأمراض المزمنة.

 

وينصح بألا تتساهلوا في موضوع الشعور بالدوخة والخمول واستشارة الطبيب الذي سيطلب لكم الفحوصات اللازمة لكي تحددوا السبب وراء هذه الحالة وعلاجها.