“ديبكا”: هجمات باريس استهدفت خطف “أولاند” ومقايضته أو قتله

0

 ذكر تقرير لموقع “ديبكا” المقرب من أجهزة الاستخبارات الإسرائيلية أن المخطط الذي كان ينوي تنفيذه تنظيم “داعش” الإرهابي بعد هجمات باريس -أمس الجمعة- هو خطف الرئيس الفرنسي فرانسوا أولاند والمقايضة عليه كرهينة، أو قتله.

ولفت التقرير العبري إلى أن الأمن الفرنسي قادر على تأمين أولاند، خاصة وقت المباراة التي أقيمت أمس بين منتخبي فرنسا وألمانيا.

وبحسب التقرير فإن المخطط الذي أعده التنظيم الإرهابي هو أن يكون الرئيس الفرنسي حاضرا المباراة ويتم خطفه أو قتله، مشيرا إلى أن مجموعة التفجيرات التي نفذها التنظيم الإهابي كانت للفت أنظار الأجهزة الأمنية، ومن ثم تنفي المخطط.

وأعلن ما يسمى بتنظيم “داعش”، مسئوليته عن هجمات باريس في بيان رسمي، بحسب ما ذكرته وكالة رويترز الإخبارية.

وكانت باريس، قد شهدت سلسلة هجمات نفذها مسلحون وانتحاريون، استهدفت مطاعم وقاعة للحفلات واستادا رياضيا، في مواقع متفرقة من العاصمة الفرنسية، أمس الجمعة، في هجوم وصفه الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند، بأنه إرهابي وغير مسبوق في البلاد.

وقال مصدر في مكتب الادعاء الفرنسي، اليوم السبت، إن عدد القتلى المبدئي في هجمات باريس يبلغ 128 قتيلا، وإن هناك 99 مصابا في حالة حرجة.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More