مجزرة الروس في البوكمال.. تجمع الناس بعد الصاروخ الأول فجاء الثاني ليقتل المسعفين

0

وعد الأحمد –وطن- خاص

تداول ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي شريط فيديو يظهر استهداف المدنيين في محيط حديقة الشهداء بمدينة البوكمال السورية بصاروخين متتاليين للطيران الروسي، استهدف الأول مدنيين واستهدف الثاني مسعفين كانوا يحاولون إنقاذ الضحايا منذ أيام، وأظهر الشريط عدداً كبيراً من الأهالي وبعضهم يمتطون دراجات نارية ويهربون من مكان انفجار في شارع مكتظ، وفيما بقي الكثير من السكان بالقرب من مكان الانفجار سقط صاروخ ثان مخلفاً  نيراناً ودخاناً كثيفاً في المكان، فيما احتمي بعض الأشخاص في الشرفة التي تم تصوير الفيديو منها وتُسمع أصوات صراخ لأطفال ونساء

و كانت “شبكة سوريا مباشر” قد أشارت إلى أن القصف أدى إلى استشهاد أكثر من 30 مدنياً بينهم عائلة كاملة و13 جثة متفحمة لم يتم التعرف على أصحابها فيما سبب القصف دماراً هائلاً في حي الطويبة الذي شهد القصف حيث دمر 5 بيوت سكنية وأكثر من 15 محلاً صناعياً واحتراق 18 سيارة مدنية بالإضافة إلى تدمير الأكشاك الملاصقة للحديقة العامة، ويذكر أنّ المنطقة المستهدفة هي عبارة عن حي سكني يخلو من أي تواجد عسكري, ولم ينتج عن القصف أي إصابة في صفوف عناصر داعش ، والضحايا كلهم كانوا من المدنيين.

وأشار ناشطون إلى أن بعض الشبان الغاضبين من تصرفات تنظيم الدولة تظاهروا في مكان الإستهداف محملين التنظيم مسؤولية ما جرى ومعترضين على اتخاذ مدرسة تشرين مقراً لهم وسط المدنيين وإثر التظاهر قام عناصر التنظيم باعتقال 35 شاباً من شبان البوكمال لا يزال مصيرهم مجهولاً إلى الآن.

 

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More