كارثة.. بيانات 300 ألف منزل سعودي داخل إيران

0

اتهم أحد منسوبي شركة تقدم خدمات توصيل الأطعمة في السعودية، شركته بأنها تخزن معلومات خرائط المنازل، وهواتف، وعناوين البريد الالكتروني للعملاء على “سيرفر” داخل الأراضي الإيرانية.

ونفى مدير الشركة في تصريح لصحيفة “الوطن” السعودية التي لم تفصح عن هويته، هذه المعلومات، معتبرا الأمر وإن كان صحيحا ليس بمشكلة.

 

ونقلت الصحيفة السعودية التي تحتفظ بأسماء “الشركة ومالكها ومصدر المعلومة”، عن هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات، أنهم سيبحثون الأمر خلال الأيام المقبلة للتأكد من مكان السيرفر.

وقال مالك الشركة، أن “عدد العملاء الذين يستفيدون من عدد عملاء الشركة يتجاوز الـ300 ألف عميل، أصبحت الخدمات تقدم لهم في السعودية فقط، بعد أن تم إغلاق فرعهم في مملكة البحرين”، مشيرا إلى أنهم يستخدمون الحوسبة السحابية لحفظ المعلومات، نافيا وجود السيرفر داخل إيران.

 

من جانب آخر، شدد عضو هيئة التدريس في كلية علوم الحاسب الآلي والمعلومات بجامعة الملك سعود الدكتور سامي الوكيل، على ضرورة إلزام الشركات التي تقدم خدماتها داخل المملكة وهي تعود لملاك سعوديين بأن تكون سيرفراتها الخاصة بمعلومات المواطنين داخل الأراضي السعودية، مشددا في الوقت نفسه إلى أن وجود السيرفرات خارج البلاد لا يعني بالضرورة إساءة النية بالبلد المستضيف للسيرفر.

 

 

وبالعودة إلى مالك الشركة فقد اشتكى من الخدمات التي تقدم للمنشآت الصغيرة والمتوسطة، واصفا حالة العمل القائمة بـ”الحرب”، الأمر الذي جعل الشركة تفتتح مكتبا لها في الأردن، وتوظيف نحو 50 أردنيا هناك.

بدوره، اعتبر المحامي المتخصص في قطاع الاتصالات الدكتور عوض العساف، وجود السيرفر داخل إيران أمرا يمس أمن البلد، مشيرا إلى أن الواقع العملي يوضح أن معظم السيرفرات تعمل من خارج المملكة، بحثا عن السعر الأقل.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More