الرئيسيةأرشيف - هدهد وطنقضت اثنتان غرقاً ونجت ثالثة.. أطفال مخيم اليرموك ضحايا اللجوء بحراً إلى...

قضت اثنتان غرقاً ونجت ثالثة.. أطفال مخيم اليرموك ضحايا اللجوء بحراً إلى أوروبا !

نشر ناشطون على شبكة التواصل الاجتماعي صورة لشقيقات ثلاث لم تتجاوز أعمارهن العشر سنوات وهن “سارة” و”سما” و”جوليا” حسين سلامة اللواتي قضت اثنتان منهما غرقاً يوم الجمعة الماضية ونجت ثالثة أثناء محاولة الهجرة إلى أوربا هرباً من الحصار والموت المطبق على مخيم اليرموك.

وذكر الناشط الحقوقي علاء عبود لـ “زمان الوصل” أن أعمار الأطفال الثلاث تتراوح بين 6 – 8 سنوات وأنهن خرجن مع عائلاتهن من مخيم اليرموك إلى مصر منذ أيام قليلة بعد اشتداد الحصار، ومن هناك توجهت العائلة بمركب في محاولة للجوء إلى إيطاليا، ولكن المهربين الذين كانوا يرافقون المركب –كما روى شهود كان عليه- هجموا على الركاب بغرض سرقة أموالهم وحدث تدافع ومشادات انقلب المركب على أثرها فغرق بعض الركاب على الفور وبعضهم تم انتشاله من قبل الأمن المصري، ويضيف عبود: “إن بعض الركاب تعرضوا لطعنات بالسكاكين على يد المهربين، وجاء خبر وفاة الشقيقات “سارة” و”سما” و”جوليا” ولكن في اليوم الثاني تأكد أن البنت الكبيرة سارة لا زالت على قيد الحياة وتوفي خال الشقيقات بينما لازال مصير والدهن حسين سلامة ووالدتهم مجهولاً.

 

قد يهمك أيضا:

بعد مجازر مخيم اليرموك.. وفد من السلطة الفلسطينية يصل دمشق وكأن شيئاً لم يكن

150 غارة وأكثر من 35 برميلاً متفجراً وعشرات الصواريخ في 12 ساعة فقط.. هكذا يجري مسح مخيم اليرموك عن الوجود

تنظيم “داعش” يدمر قبري الشهيدين خليل الوزير وسعد صايل في مخيم اليرموك بسوريا

حرب إبادة في مخيم اليرموك جنوبي دمشق

 

من جانب آخر ذكر لاجئون فلسطينيون من مخيم اليرموك في دمشق، أن عدداً غير معلوم من أهالي المخيم قضوا غرقاً قبالة سواحل مدينة الاسكندرية المصرية، بعد أن كانوا متوجهين نحو الشواطئ الأوروبية، وتأتي كارثة الجمعة بعد نحو أسبوع من غرق 358 شخصا على الأقل عندما انقلب زورقهم على مسافة تقل عن كيلومتر من جزيرة صغيرة بين صقلية وتونس، التي أصبحت نقطة محورية في أزمة المهاجرين المتنامية في جنوب أوروبا.

فارس الرفاعي – زمان الوصل

وطن
وطنhttps://watanserb.com/
الحساب الخاص في محرري موقع وطن يغرد خارج السرب. يشرف على تحرير موقع وطن نخبة من الصحفيين والإعلاميين والمترجمين. تابع كل جديد لدى محرري وطن
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

- Advertisment -

الأحدث