معتقلون سياسيون بسجون السلطة يضربون عن الطعام لإطلاق سراحهم

0

 

أعلنت لجنة "أهالى المعتقلين السياسيين فى الضفة الغربية"؛ أن عشرة معتقلين سياسيين محتجزين فى سجن الأمن الوقائى التابع للسلطة الفلسطينية فى بيتونيا جنوب غرب رام الله أعلنوا دخولهم إضرابا مفتوحا عن الطعام للمطالبة بإطلاق سراحهم.
 
وقالت مصادر مقربة للجنة، من عائلات عدد من المعتقلين المضربين، بحسب بيان وصل مراسل الأناضول اليوم الاثنين نسخة منه إن "نية خوض الإضراب كانت لدى المعتقلين منذ فترة، لكن أعطيت فرصة للحلّ عدة مرات بعد أن تلقّى المعتقلون وعوداً بالإفراج عنهم من قبل مدير السجن".
 
وأضافت المصادر أنه "رغم الوعود المتكررة فقد مددت المحكمة اعتقال أحد المضربين وهو الصحفى محمد عوض لمدة 45 يومًا، الأمر الذى أكد أن وعود الإفراج ليست إلا محاولات للمماطلة والتخدير، وهو ما دفع المعتقلين للبدء بالإضراب عن الطعام للضغط باتجاه إطلاق سراحهم بأسرع وقت ممكن".
 
وطالبت عائلات المعتقلين جميع الأطراف بالتدخل للإفراج الفورى عن أبنائهم الذين أمضوا سنوات عديدة فى سجون الاحتلال، مؤكدة أنه لا توجد تهمة واضحة أو قرار محكمة يبرر احتجازهم لهذه المدة الطويلة، خاصة بأن بعضهم حصل على قرارات إفراج من قبل محاكم فلسطينية، إلا أن الأمن الوقائى لم ينفذ هذه القرارات.
 
ويعتبر جهاز الأمن الوقائى هو جهاز المخابرات الداخلى التابع للسلطة الوطنية الفلسطينية، وجميع أفراده من أعضاء حركة التحرير الوطنى الفلسطينى "فتح".
[ratemypost]
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

قد يعجبك ايضا

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More