الشيخ السلفي اللبناني (الأسير): الإحتلال الإيراني أخطر من الإسرائيلي

0

 

حذر الشيخ السلفي اللبناني أحمد الأسير من أنّ الإحتلال الإيراني أخطر من الإحتلال الإسرائيلي، وقال إنّ إيران تهيمن على كل اللبنانيين ومن بينهم السُّنة، وأكد في برنامج على قناة "العربية" يبث غداً الجمعة، أنه لا يتحدث عن حرب سُنية شيعية وإنما عما يسميه "حزب إيران"، ويقصد به حزب الله الذي يعتدي على كل اللبنانيين وحتى على الشيعة الأحرار.
 
وأشار الأسير إلى أن الكثير من السياسيين ومن بينهم حزب الله يعاملون الطائفة السُّنية في لبنان باعتبارها الطائفة المهزومة، فهم يعيّنون رئيس حكومة ويسقطون رئيس حكومة.
 
كما شدد على أن ما يصفه بالاحتلال الإيراني أخطر من الاحتلال الإسرائيلي، ولكن ذلك برأيه لا يعني أنه يقف مع الإسرائيليين أو يؤيد أي اعتداء من جانبهم على إيران. وأكد الأسير أنه لا يريد نزع سلاح المقاومة.
 
وأضاف: "نحن نريد استراتيجية دفاعية، حزب الله كان حزب مقاومة ثم انقلب على مبدأ المقاومة عندما حوّل سلاحه إلى الداخل اللبناني والداخل السوري وأصبح ميليشيا خطرة على أمن المنطقة وعلى السلم الأهلي".
 
وعن إمكانية الحوار مع حزب الله أكد إمام مسجد بن رباح أن الباب مفتوح للحوار، مشدداً على أنه "لن يقع في خديعة كما وقع سعد الحريري الذي مدّ يده إلى حزب الله وتنازل تقريباً عن دم أبيه من أجل أن يكون هناك وفاق ودخل الضاحية وذهب إلى بشار الأسد، ولكنهم خوّنوه وأسقطوا حكومته". وتابع قائلاً: "إذا كانوا صادقين برغبتهم في الحوار فعليهم الاعتذار عن 7 أيار (مايو) وترك المجرم بشار الأسد والاعتذار من الشعب السوري".
 
وفي ردّه على اتهامه بأن البعض يستخدمه لاستفزاز حزب الله قال الأسير: "أنا في فم التنين وليس عندي قوة ضاربة ولست قادراً على مجابهة حزب الله الذي تعجز الدولة عن مجابهته".
[ratemypost]
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

قد يعجبك ايضا

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More