رائحة الفم ..أنواعها وعلاجها

0

 

لا شك أن رائحة الفم الكريهة تعد مشكلة تؤرق معظم الناس .
و لكن يجب علينا أن نفرق بين :
رائحة الفم المؤقتة , والرائحة الدائمة , ورائحة النفس الصباحية , وكيفيه حل كل منهما
 
ولهذا السبب أعددنا لكم ملفآ يوضح كل حالة على حده.
 
أولآ: رائحة النفس الصباحية
 كل شخص تقريبآ يملك رائحة فم كريهة في الصباح.
 خلال النهار يزيح اللسان والخدان فضلات الطعام والخلايا الميتة وهذه تشطف باللعاب.
 لكن عندما نكون نائمين تنعدم حركة اللسان والخدين ويقل تدفق اللعاب وتحلل البكتيريا الفموية بقايا الطعام الراكدة في الفم بسرعة
 فينتج من ذلك رائحة فاسدة كريهة وغير مستحبة.
 
 العلاج:
 أ- نظف أسناك قبل النوم.
 ب- عند الاستيقاظ تناول وجبة فطور.
 جـ- أشرب كأس ماء + ليمون .
 
ثانيا: رائحة الفم المؤقتة
 أسبابها:
 أ – تنتج عن التأثير البطيء للتدخين فهو يقلل من تدفق اللعاب .
 ب – تنتج الرائحة المؤقتة أيضآ من شيء تم أكله خلال إل 24 إلى 48 ساعة الماضية
 مثل: الثوم والبصل والكاري والطعام المحتوي على كثير من التوابل .
جـ – تنتج الرائحة أيضآ من عدم الأكل : فعندما لا يتوافر أي طعام يبدأ الجسم بتفكيك الدهون
 والطاقة الناتجة عن تفكيك الدهون تخرج عن طريق التنفس برائحة كريهة أشبه بالتفاح الفاسد.
 
 العلاج:
 أ-أكل البقدونس .
 ب-نضف أسنانك بمعجون الأسنان .
 ت-شطف الفم بماء دافيء .
 
ثالثآ: رائحة الفم الدائمة:
 الأسباب:
 أ- السبب الرئيسي هنا هو أمراض اللثة:
 فأمراض اللثة يسببها البلاك وهي الطبقة اللزجة من البكتيريا التي تتكون عند كل شخص وكل يوم .
 وتستقر هذه البكتيريا بين الأسنان وفي مكان التقاء اللثة بالأسنان وبسبب سوء الإعتناء بالفم فسينتج فائض من البكتيريا مما يؤدي إلى أمراض في اللثة وخروج رائحة فم كريهة.
 ب – إلتهاب الجيوب الأنفية المزمن:
 فإذا كان السائل المخاطي الموبوء يتقطر نازلآ من الجزء الخلفي للأنف إلى البلعوم
 فإنه سيؤدي إلى السعال التحسسي وخاصة عند الإستلقاء على الظهر وهذا يؤدي إلى خروج راحة كريهة
 
 جـ – المشاكل المعوية:
 في بعض الأحيان قد تكون هي المشكلة ولكن ليست بشكل مباشر لأن لأن المعدة مغلقة عن البلعوم بحلقة ضيقة من العضلات
 وفي الحالات الطبيعية لا يمكن أن يتسرب أي رائحة من المعدة إلا في حالة التجشؤ(خروج غازات من الفم) أو التقيأ أو في حالة وجود مشكلة معوية
 العلاج: يعطى هنا الحقن الشرجية والمسهلات
 
اما العلاج العام لهذه الحاله : 
 1-الغسول الفموي الذي يحوي في تركيبه على الكحول.
 2-التمارين الرياضية السريعة والصعبة.
قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.