هنيئا للطبال الأعظم.. تعليقات وأسئلة على إعلان عمرو أديب حصوله على الجنسية السعودية (شاهد)

وطن- أثار إعلان الإعلامي المصري عمرو أديب، حصوله على الجنسية السعودية، حالة من الجدل الواسع بين النشطاء على منصات التواصل الاجتماعي.

وعمرو أديب المذيع في شبكة “mbc”، ينطق بلسان سعودي وبات يروج لأفكار وسياسات النظام الحاكم في المملكة، ويعمل تحت إمرة رئيس هيئة الترفيه تركي آل الشيخ.

وفي إعلانه الحصول على الجنسية السعودية، قال أديب إنه يشكر العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز وولي عهده الأمير محمد بن سلمان.

وأضاف خلال برنامجه على قناة “MBC مصر”: “مؤخرا ومنذ فترة تم منحي الجنسية السعودية… الآن أنا مواطن عندي جنسية مصرية وسعودية.. أود أن أتقدم بالشكر للملك سلمان وولي العهد على هذا التكريم وهذا التشريف”.

وتابع: “لا أعرف أعدادا كبيرة من المصريين حصلوا على هذا التكريم لكن أنا سعيد به جدا وأود أن أطلعكم على معلومة تعرفونها أنا قضيت 30 عاما من حياتي الإعلامية كانت في مؤسسات سعودية”.

واستكمل: “أنا أُعتبر من المصريين في الخارج ما يعني أنني أعمل في السعودية داخل مصر.. هذا التكريم مسؤولية وأرجو أن أكون جسرا بين دولتين محوريتين في العالم العربي: مصر والسعودية، وأن أوطد هذه العلاقات”.

ردود فعل واسعة

إعلان عمرو أديب جعله مادة للجدل على منصات التواصل الاجتماعي، فقال الكاتب الصحفي المصري جمال سلطان: “الذي يحيرني أن الإعلامي المصري عمرو أديب لا يقيم في السعودية، ويسافر إليها كزائر، في سفرات قليلة ، وإقامته وعمله ونشاطه كله في مصر أو من مصر ، فلماذا منحته المملكة الجنسية السعودية؟ ما هو المعيار؟، وما هو الهدف؟، وما هي الرسالة؟!”.

وغرد الإعلامي حافظ الميرازي: “لا أدري لماذا اُضطر الإعلامي عمرو أديب إلى الإعلان الليلة فقط عن حصوله على منحة الجنسية السعودية “منذ فترة طويلة” على حد تعبيره؟.. هل كان ينتظر منذ فترة موافقة السلطات المصرية على ازدواج الجنسية، بعد أن منحته الحكومة السعودية وعلى رأسها الملك وولي عهده هذه الجنسية وحق الاحتفاظ بالمصرية؟”.

وأضاف: “هل ستقتصر مزايا جواز السفر السعودي على تسهيلات في دخول أغلب دول العالم بدون تأشيرة مسبقة؟ أم قد يعني حصانة في مواصلة تقديم برامجه بمصر ولكن بصراحة أكثر لما ستريد السعودية مستقبلا توصيله علناً من رسائل ونصائح، على غرار نصائح الشقيق عماد: “14 سبباً لسقوط الحكام والأنظمة”؟!”.

وكتب الأكاديمي سام يوسف: “طال عمره تركى ال شيخ أنعم بجنسية المملكة العربية السعودية العظمى على عبده المطيع الوفى عمرو بن أديب ال بهلول، طبال العرب الأول، هنيئا للعظمى بالطبال الأعظم”.

وقالت الكاتبة الصحفية شيرين عرفة: “اللهم لك الحمد، من اليوم، لا أحد يكتب لنا الإعلامي المصري عمرو أديب بل هو الإعلامي السعودي، إلى الصحفيين الذي يزعجوننا بنقل كلامه عبر الصحف والأخبار، إلى العاملين في الفضائيات، التي تبث لنا “جعيره” على الهواء.. رجاء ألا يتضمن وصفكم للمذيع، كلمة مصري بعد اليوم، فعمرو أديب حصل رسميا على الجنسية السعودية”.

وأضافت: “بالنيابة عن 100 مليون مصري، نشكر المملكة على تلك اللفتة الطيبة، ونتمنى أن تقدم لنا مثيلها مع إبراهيم عيسى ونشأت الديهي وأحمد موسى.. شكرا من القلب”.

وسخر حساب باسم “منير الخطير”: “سمو الشيخ عمرو بن اديب تشرف بحصوله على الجنسية السعودية.. حياك الله يا كبسة”.

  • اقرأ أيضا: 
محمد بن سلمان والقدس.. لمثل هكذا آراء كان يجب أن يختفي خاشقجي (فيديو)

قد يعجبك أيضاً

تعليقات

  1. عمرو قضيب عبارة عن (نفايات بشرية) صلبة يستحق اللعن، رالرجم، والشتم، من قبل كل المصريين والعرب والناس المحترمين أجمعين..لا تشاهدوه، لأنه يغسل عقولكم، كما تفعل المخدرات..

  2. ولك نص كتاب وطن يغرد يحلموا باقامة عامل يالسعودية واولهم المهداوي افندي بس بعيد عن شوارب اللي خلفوكم

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعنا

الأحدث