متحدث مجلس الأمن القومي الأمريكي يبكي حزناً على مشاهد هجوم القسام على إسرائيل (شاهد)

وطن- في واقعة أشبه بمسلسل تراجيدي ساقط، لم يستطع المتحدث باسم مجلس الأمن القومي الأمريكي، جون كيربي تمالك دموعه أثناء حديثه عن القتلى الإسرائيليين الذين سقطوا خلال طوفان الأقصى، دون أن يحرك ساكنا خلال السنوات الماضية تأثرا بما يعانيه ومازال سكان قطاع غزة يعانونه من قتل وتدمير.

وخلال استضافته على قناة “CNN”، ظهر المتحدث باسم مجلس الأمن القومي بالبيت الأبيض، جون كيربي، مختنقا ويحاول حبس دموعه أثناء مناقشة المشاهد القادمة من إسرائيل بعد هجوم حماس المفاجئ، دون أن ينطق بكلمة تضامن مع المئات الذين سقطوا من المدنيين في قطاع غزة بفعل القصف الهمجي لسلاح الجو الإسرائيلي.

  • اقرأ أيضا: 
متحدث باسم الجيش الإسرائيلي ينصح سكان قطاع غزة بالتوجه إلى مصر!

ووفقا لمقطع الفيديو، فقد استضاف مذيع شبكة “CNN” ليون جيك المتحدث باسم مجلس الأمن القومي الأمريكي جون كيربي، للحديث عن آخر المستجدات بشأن الأمريكيين الأسرى بيد المقاومة، حيث سأله عن الصور التي كان يراها في الشرق الأوسط.

جون كيربي يحاول إمساك نفسه عن البكاء

ليرد مختنقا محاولا إمساك نفسه عن البكاء:”أنا، اه، أنا – آسف. انها جدا – عفوا. من الصعب جدًا النظر إلى هذه الصور يا جيك والتكلفة البشرية”.

وأضاف قائلا وهو غير قادر على الحفاظ على رباطة جأشه: “هؤلاء بشر”، دون أن تحركه صور أطفال غزة الذين قضوا بتدمير منازلهم فوق رؤوسهم بفعل العدوان الغاشم على القطاع.

وقال وهو يكافح من أجل إخراج الكلمات من فمه:”إنهم أفراد الأسرة، إنهم أصدقاء، إنهم أحباء، أبناء عمومة، إخوة، وأخوات.. نعم، الأمر صعب وأنا أعتذر.”

جون كيربي يتهم إيران بالتواطؤ في هجوم القسام

وفي سياق آخر، قال جون كيربي إن إيران متواطئة رغم أن الولايات المتحدة ليس لديها معلومات مخابرات أو أدلة تشير إلى مشاركة إيران المباشرة في الهجوم الذي شنته كتائب القسام على معسكرات ومستوطنات الاحتلال الإسرائيلي.

  • اقرأ أيضا: 
كتاب وإعلاميون عرب يشيدون بتصدي حسام زملط لتحيز الإعلام الغربي لإسرائيل.. ماذا قالوا؟

وقال جون كيربي في تصريحات صحفية نقلتها “رويترز”: “لقد دعمت إيران منذ فترة طويلة حماس والشبكات الإرهابية الأخرى في جميع أنحاء المنطقة من خلال التدريب وامدادها بالموارد”.

لا دليل

وأضاف: “وبالتالي في هذا الصدد، من الواضح أن إيران متواطئة هنا، لكن فيما يتعلق بالأدلة المحددة على هذا النوع من الهجمات، لا، ليس لدينا أي شيء”.

قد يعجبك أيضاً

تعليقات

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعنا

الأحدث