الجمعة, أكتوبر 7, 2022
الرئيسيةالهدهد"غزالة غزلوكي" تثير موجة جدل في سلطنة عمان وتشعل "تويتر".. ما القصة؟!

“غزالة غزلوكي” تثير موجة جدل في سلطنة عمان وتشعل “تويتر”.. ما القصة؟!

قسمت المغردين بين مؤيد ومعارض

- Advertisement -

وطن– أثارت أنشودة “غزالة غزلوكي”، الواردة في كتاب الموسيقى للصف الثاني الابتدائي، حالةً من الجدل الكبير على مواقع التواصل الاجتماعي، في سلطنة عمان.

وأدى تداول الأنشودة، التي تُعتبر أنها تشيد باللعبة الشعبية “غزالة غزلوكي”، المنتشرة في سلطنة عمان وباقي دول الخليج، إلى انقسام المغرّدين حول الهدف من وضع مثل هذه الانشودة في منهاج مدرسي.

ودشّن الناشطون وسماً باسمها على موقع التدوين المصغر “تويتر”، ليتصدر قائمة الوسوم الأكثر تداولاً في سلطنة عمان.

- Advertisement -

مغردون ينتقدون الانشودة لسطحية أفكارها

واستنكر بعض المغردين إدراجَ هذه الأنشودة، لاستنادها إلى اللهجة العامية الدارجة، وسطحية الأفكار والمعاني التي تقدمها، مطالبين باستبدالها بقصائد هادفة وذات مغزى تعزّز القيم والمباديء لدى الأطفال.

- Advertisement -

مغردون يدافعون عن الأنشودة باعتبارها تراثاً

وعلى الجانب الآخر، استنكر مغردون هذه الضجة التي أثيرت بسبب الأنشودة، مؤكدين أنها جاءت ضمن درس الألعاب الشعبية في مادة الموسيقى، ولا تتنافى مع الأعراف والقيم العمانية، وتعزّز تمسك الأطفال بتراثهم الشعبي.

يشار إلى أن أنشودة “غزالة غزلوكي”، ليست حصراً منتشرة في محافظات سلطنة عمان، بل هناك نسخة مشابهة لها في العراق، ونسخة أخرى في مصر، وتعتبر من الاهازيج الشعبية التي يردده الأطفال أثناء لعبهم.

سالم حنفي
سالم حنفي
-سالم محمد حنفي، صحفي فلسطيني وعضو نقابة الصحفيين الفلسطينيين. مهتم بالشؤون السياسية والعربية ويشرف على تحرير القضايا السياسية في قسم هدهد بموقع "وطن" يغرد خارج السرب منذ العام 2018". -حاصل على بكالوريوس العلوم السياسية من كلية الاقتصاد والعلوم الاجتماعية بجامعة النجاح في نابلس-فلسطين. -ماجستير العلوم السياسية من كلية الحقوق والعلوم الاقتصادية والسياسية بجامعة تونس المنار في تخصص "النظم السياسية". -حاليا، مقيد ببرنامج الدكتوراه بنفس الجامعة لتقديم أطروحة بعنوان:"التيار السلفي وأثره على التراجع الديمقراطي في بلدان الربيع العربي". -عملت لدى العديد من الصحف والمواقع الإلكترونية، (مراسل صحفي لصحيفة الأيام الفلسطينية عام 2009، ومعد للبرامج السياسية والنشرات الإخبارية في راديو الرابعة الفلسطيني،
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اشترك في نشرتنا البريدية

حتى تصلك أحدث أخبارنا على بريدك الإلكتروني

تابعونا

- Advertisment -

الأحدث