الرئيسيةالهدهدفوهة نيزك بارنجر في أريزونا ما زالت تبوح بأسرار جديدة (صور)

فوهة نيزك بارنجر في أريزونا ما زالت تبوح بأسرار جديدة (صور)

- Advertisement -

وطن– ما تزال فوهة نيزك بارنجر الضخمة في ولاية أريزونا، والتي نتجت عن تصادم مع نيزك قبل حوالي 50000 عام تُصدر معلومات جديدة، وبشكل مفاجئ، حسب ما أورده موقع “space“.

بالإضافة إلى ذلك، تُعد مكانًا مناسبًا لفريق Artemis الفضائي، التابع لوكالة الناسا الأمريكية، لاستكشاف القمر.

من جهته، قال ديفيد كرينج، عالِم الكواكب في معهد القمر والكواكب في هيوستن بولاية تكساس، “إن نتائج دراسة فوهة النيزك مستمرة”.

- Advertisement -

وأضاف: “عادة ما يكون لدينا مشروعان إلى ثلاثة مشاريع تجري في هذه الفوهة كل عام. سواء كانت دراسات تركز على تشوّه جدار الحفرة. أو تقييم ساحة الحطام المتساقط الذي يحيط بفوهة الارتطام”.

وتابع: “وفي كل عام عندما نقوم بزيارة الموقع، نرسم خريطة لبعض الميزات الجديدة في الفوهة. ونملأ بعض التفاصيل التي لا توجد في أي مكان آخر على وجه الأرض”.

 فوهة نيزك بارنجر
فوهة نيزك بارنجر

ما هو العمر الحقيقي للحفرة؟

- Advertisement -

قال كرينج: “على رغم من أن هذه الفوهة تشكلت منذ حوالي 50000 سنة. إلا أنّه هناك احتمال أن تكون أكبر ببضعة آلاف من السنين”.

في دراستهم، استعاد كرينج وزملاؤه حبوبَ اللقاح من رواسب البحيرة التي ملأت فوهة النيزك. وتمكنوا من إعادة بناء شكل الغطاء النباتي وقت الاصطدام. والذي ما يزال تأثيره غير واضح.

 فوهة نيزك بارنجر
فوهة نيزك بارنجر

وفي هذا السياق، يقول كرينج “يمكنني إثبات اتجاهه تقريبًا، على الرغم من أنني أعتقد أن معظم الأدلة تشير إلى الشمال وإلى الجنوب. كما أنه من المحتمل أن تكون الزاوية في حدود 45 درجة، زائد أو ناقص قليلاً، لإنتاج فوهة دائرية تقريبًا أو متماثلة الشكل”.

على مرّ السنين، درب كرينج رواد فضاء نشطين ومرشحين في هذا الموقع والقيام بذلك، حسب رأيه يؤدي إلى استمرار إرث التدريس والتعلم الذي استخدمه عالم الفلك الراحل Eugene “Gene” Shoemaker من هيئة المسح الجيولوجي الأمريكية (USGS)، وعلماء جيولوجيين آخرين لتعليم رواد فضاء  كيفية “قراءة” المناظر الطبيعية للقمر.

قال كرينج: إن السبب الأول للتدريب في موقع مثل هذا، هو أن يعرف رواد الفضاء نوع التضاريس التي سيعملون فيها.

من جهته، يقول دان دوردا، كبير الباحثين في معهد ساوث ويست للأبحاث في بولدر، كولورادو: “ما يزال هناك الكثير من الأبحاث التي يتعين القيام بها في هذه الفوهة”.

وأضاف “ما تزال فوهة نيزك بارنجر الأحدث والأكثر ثباتًا على هذا الكوكب.”

ايمان الباجي
ايمان الباجي
إيمان الباجي من مواليد 14-12-1996 بمدينة سوسة جنسيتي تونسية متحصلة على الإجازة الأساسية في اللغة والآداب والحضارة الإنجليزية سنة 2019 من كلية الآداب والعلوم الإنسانية بسوسة. سبق وأن عملت مع شركة تونسية خاصة في مجال الترجمة وذلك تقريبا لمدة عام وبضعة أشهر أين تعلمتُ بعض أساسيات الترجمة ومجالاتها كما اكتسبت بعض الدراية بمواقع الترجمة في العالم خاصة الصحف والمجلات الأمريكية. كما قمت بعد ذلك بالترجمة لفائدة موقع كندي يهتم بالشؤون الكندية وقد كانت تجربة مفيدة جدا إذ مكنتني هذه التجرية من الإلمام بالكثير من قضايا هذا البلد. ثم بدأت العمل مع صحيفة وطن أواخر عام ٢٠٢١ وأتمنى أن أستفيد من هذه التجربة خاصة وأن هذه الصحيفة واسعة الانتشار وتهتم بمختلف القضايا في العالم.
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اشترك في نشرتنا البريدية

حتى تصلك أحدث أخبارنا على بريدك الإلكتروني

تابعونا

- Advertisment -

الأحدث